«التمييز» تبرئ المتهمين في قضية تأخير تسليم استاد جابر الرياضي

حسمت محكمة التمييز الجدل في الدعوى المرفوعة من الحكومة ضد المتهمين في قضية تأخير تسليم استاد جابر الرياضي، والبالغ عددهم 32 موطفاً ومسؤولاً في وزارة الأشغال وهيئة الرياضة ومقاول المشروع، حيث رفضت الطعن المقدم من النيابة على حكم تبرئتهم .

 

وقضت المحكمة ببراءة جميع المتهمين في القضية، الجدير بالذكر أن رفض الطعن معناه تأييد حكمي أول درجة والاستئناف من ان إستاد جابر الرياضي سليم من الأخطاء الهندسية المزعومة وأنه تم التسليم بالفعل وتمت إقامة مباريات وبطولات عليه مما ينفي الاتهامات بحق القائمين عليه.

 

من جانبه قال المحامي لؤي الخرافي: «لم يكن لدينا أدنى شك بصحة وسلامة تنفيذ مشروع استاد جابر الذي يعتبر مفخرة لكل رياضي ووطني شريف، وأقول لمن قال (انا ومن بعدى الطوفان) أننا تعودنا على مواجهة هذه الحملات التي تشنونها قي الظلام فالحقيقة هي ثوب الاحرار ونور الحقيقة سيعري خفافيش الظلام مهما طال الزمن».

مقالات ذات صلة