الذهب يهبط مع تعزز الشهية للمخاطرة وسط آمال في علاج للفيروس

تراجعت أسعار الذهب يوم الاثنين مع تحسن الشهية للمخاطرة بعد أن وافقت هيئة الدواء الأمريكية على استخدام بلازما الدم للمتعافين من مرض كوفيد-19 كخيار علاجي، في حين ارتفع الدولار.

 

وكان السعر الفوري للذهب منخفضا 0.4 بالمئة إلى 1932.48 دولار للأوقية (الأونصة) بعد أن سجل أدنى مستوى في أسبوع عند 1910.99 دولار يوم الجمعة. ونزلت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.2 بالمئة إلى 1942.60 دولار.

 

وقال ستيفن إينس، كبير استراتيجيي السوق في أكسي كورب للخدمات المالية، ”الأنباء الإيجابية المتعلقة بالفيروس تضغط بعض الشيء على المعنويات في الوقت الحالي إذ ساعدت الأسهم والأصول الأخرى عالية المخاطر على الارتفاع اليوم،“ مضيفا أن الذهب يتوقف لالتقاط الأنفاس قبيل كلمة رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي في اجتماع جاكسون هول.

 

ونزلت الفضة 1.6 بالمئة إلى 26.26 دولار للأوقية، وهبط البلاتين 0.5 بالمئة ليسجل 913.61 دولار، وانخفض البلاديوم 1.1 بالمئة إلى 2158.65 دولار للأوقية.

مقالات ذات صلة