تصاعد حدة المواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن وسط بيروت

تصاعدت حدة المواجهات بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشغب، أمام إحدى البوابات المؤدية الى مجلس النواب في وسط بيروت.

 

وأطلقت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين لمنعهم من دخول مجلس النواب.

 

وكانت قد بدأت مجموعات عدّة من ​الحراك المدني​، بالتجمّع في الساعات الماضية في ​ساحة الشهداء​، بعنوان “غضب ​لبنان​ الكبير”، حاملين الأعلام اللبنانيّة ورافعين لافتات تعبّر عن مطالبهم وعن الحال الّتي وصلت إليه البلاد على مختلف الصعد الاقتصاديّة والمعيشيّة والاجتماعيّة.

 

وتنطلق المجموعات بعد ازدياد الأعداد، في ​تظاهرة​ تجوب ​شوارع بيروت​ وتُطالب بـ”حكومة اختصاصيّين، لا حكومة حصص وتحاصص”.

مقالات ذات صلة