الخارجية: الإدارة القنصلية وسعت نطاق عملها لإنهاء المعاملات المتراكمة جراء أزمة كورونا

أكدت وزارة الخارجية الكويتية ممثلة بالإدارة القنصلية أن كادرها العامل يبذل أقصى جهده لإتمام وإنهاء كافة المعاملات القنصلية المتزايدة التي تستقبلها يوميا والتي تراكمت لعدة أشهر نتيجة توقف الخدمات القنصلية جراء تفشي وباء كورونا المستجد (كوفيد-19) الذي أصاب معظم خدمات الدولة بالشلل كما طال كافة دول العالم.

 

وأوضحت الوزارة في بيان صحفي اليوم الخميس أن الإدارة القنصلية بادرت بتوسيع نطاق عملها عبر فتح مراكز استقبال أخرى في كل من (الشويخ – برج التحرير – مركز صبحان) وذلك لمواجهة تلك المعضلة وتسهيلا على المواطنين وتلبية مصالحهم بأسرع ما يمكن من أجل استكمال معاملاتهم.

 

وأضافت أن الإدارة القنصلية قامت كذلك بمد ساعات العمل إلى حدوده القصوى وذلك ضمن الضوابط والاشتراطات التي حددتها السلطات الصحية في البلاد حفاظا على صحة المراجعين والموظفين.

 

وأهابت بضرورة تعاون الجميع من أجل تقديم أفضل الخدمات وأسرعها مع عزمها وحرصها على مواصلة وضع كافة الإجراءات والتسهيلات في هذا الشأن.

مقالات ذات صلة