الشرطة الأمريكية تقتل شرطيًا قتل متظاهرا أسود البشرة

قتلت الشرطة الأمريكية المحلية، اليوم الجمعة، شرطيا، أثناء محاولة اعتقاله، بتهمة ضلوعه في قتل متظاهر أسود البشرة.

وأوضحت صحيفة “يسرائيل هايوم”، أن الشرطي مايكل راينوهل، المتهم بضلوعه في أحداث إطلاق النار في بورتلاند، والذي قتل فيه المتظاهر أرون دنيالسون، بعد مواجهات بين مؤيدي ترامب والمتظاهرين الأفرو أمريكيين، لقي مصرعه على يد الشرطة المحلية، أثناء محاولة اعتقاله.

وصدر في وقت سابق أمر اعتقال ضد المتهم مايكل رينول، والذي اعترف خلال أحد اللقاءات معه بأنه لم يكن لديه خيار. وبحسب قوله، فلولا تدخل المتظاهر كان سيطلق النار على زميله.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد كتب على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر مهاجما شرطة بورتلاند، وقال: “لماذا لم يعتقلوا من أطلق النار على أرون دنيالسون بدم بارد؟”.

وأضاف: “قوموا بعملكم.. قوموا بذلك سريعا..”.

مقالات ذات صلة