الغانم: المجلس ناقش الحالة المالية للدولة في جلسة سرية وانتهى إلى عدد من التوصيات

قال رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم إن المجلس اطلع في جلسة سرية على الحالة المالية للدولة، وانتهى إلى عدد من التوصيات التي قدمت بهذا الشأن.

وأوضح الغانم في كلمة له بعد استئناف علنية الجلسة الخاصة اليوم الأربعاء ” وفقا للمادة 69 من اللائحة الداخلية قدمت الحكومة طلبا لعرض الحالة المالية للدولة وقد وافق المجلس على طلب الحكومة”.

وأضاف الغانم “وفقا لنص المادة 150 من الدستور ناقش المجلس الحالة المالية وعرض وزير المالية والفريق الفني المساند الحالة المالية المنتهية في 31 مارس 2020 المجلس”، مشيرا إلى أن “هناك توصيات قدمت في هذا الشأن”.

ويستكمل مجلس الأمة الجلسة الخاصة المقررة لمناقشة تقارير للجنة الميزانيات والحساب الختامي بشأن مشاريع القوانين بربط ميزانيات الجهات الحكومية.

ومن المقرر أن يناقش المجلس تكليف مجلس الأمة للجنة بتقديم تقرير أو أكثر إلى المجلس كل شهرين (أو على حسب الظرف الوبائي) حتى نهاية الفصل التشريعي متضمنة متابعة اللجنة الإجراءات الحكومة في ترشيد الإنفاق العام وحماية الاستثمارات العامة والصناديق السيادية والتعديلات اللازمة على الميزانية العامة واحتياطيات الدولة.

وأكد عدد من النواب خلال مناقشة الحساب الختامي للإدارة المالية للدولة على ضرورة معالجة سلم الرواتب لإنهاء التمايز برواتب الموظفين في نفس التخصصات والمؤهلات باختلاف الجهات الحكومية، ويدعون لإعادة النظر بالجهات والهيئات المستقلة والمزايا المالية لأعضاءها ؟

وقال النائب سعدون حماد إنه تم صرف بدل الإعاقة لمن يزيد أعمارهم عن 65 وتم سحبه منهم لاحقا بحجة عدم قانونيته فبأي سند قانوني يحدث هذا؟ ، مطالبا اعادة البدل لهم بأثر رجعي.
وأضاف حماد خلال مناقشة تقرير لجنة الميزانيات عن الحساب الختامي للدولة أن خريجو البترول يتم تعيينهم بالبلدية والأوقاف،ويجب حل مشكلتهم وتعيينهم بالقطاع النفطي، وطالب وزير النفط مثلما قام بتعيين الدفعة الأولى أن يعمل على تعيين الدفعة الثانية.

وتساءل حماد “لماذا لم يتم تطبيق قانون من باع بيته فالقانون ينص على الفين منزل وتم بناء 500 فقط، مؤكدا ان خيطان تم توزيعها ولماذا لا يسمح لهم بالبناء؟

مقالات ذات صلة