غوارديولا: السيتي سيدفع باللاعبين الشبان في كأس الرابطة

قال بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي إنه سيدفع بلاعبين شبان من أكاديمية النادي خلال مواجهة بورنموث في كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة لكرة القدم يوم الخميس لأنه لا يملك حجم التشكيلة الكافي للمنافسة في بطولتين بهذا المستوى في الوقت الحالي.

وبسبب تأجيل انطلاق الموسم الجاري، سيخوض سيتي مباراته في الدور الثالث لكأس الرابطة بعد ثلاثة أيام فقط من الفوز 3-1 على ولفرهامبتون واندرارز في الدوري الممتاز يوم الاثنين.

وقال جوارديولا ”أمام بورنموث، سنعتمد على أغلب اللاعبين من الأكاديمية وسنحاول الحفاظ على طاقتنا للدوري الممتاز. مع الافتقار للاستعداد، وغياب سبعة لاعبين، يجب أن نحافظ على جاهزية اللاعبين الذين شاركوا بأفضل شكل ممكن“.

وأضاف ”لقد أحرزنا لقب الكأس ثلاث مرات متتالية ونود مواصلة ذلك لكن لا نملك اللاعبين، في هذه الفترة، لخوض مباراة كل ثلاثة أيام“.

وافتقد سيتي عدة لاعبين بارزين أمام ولفرهامبتون حيث جاءت نتيجة فحص إيلكاي جندوجان إيجابية لكوفيد-19 بينما أعلن النادي في وقت سابق غياب سيرجيو أجويرو وإيمريك لابورت لفترة من الوقت.

وغاب أيضا برناردو سيلفا وجواو كانسيلو وأولكسندر زينتشنكو وإيريك جارسيا بسبب إصابات مختلفة، ما تسبب في وجود ثلاثة لاعبين شبان على مقاعد البدلاء.

ورغم الغيابات، تقدم سيتي 2-صفر بفضل هدفي كيفن دي بروين من ركلة جزاء وفيل فودن، وقاتل ولفرهامبتون وقلص الفارق بعد الاستراحة عن طريق راؤول خيمنيز، قبل أن يسجل جابرييل جيسوس الهدف الثالث في الوقت بدل الضائع.

وأضاف جوارديولا ”بالنظر إلى الفترة التي نمر بها والموقف الذي نجد أنفسنا فيه خلال آخر أسبوعين، كنت أتوقع المعاناة لبعض الوقت لكن بصفة عامة سيطرنا على المباراة“.

وتابع ”كان الجميع مستعدا ولقد ظهرنا بشكل رائع. كان من المهم (البدء بهذه الطريقة) لكن بكل تأكيد هذه مجرد مباراة واحدة“.

مقالات ذات صلة