الصين: لقاحات فيروس كورونا جربت على 35 ألفا في الشرق الأوسط

أعلن وو يان ون، مدير إدارة العلوم والتكنولوجيا للتنمية الاجتماعية في وزارة العلوم والتكنولوجيا، دخول 11 لقاحًا في الصين لفيروس كورونا في التجارب السريرية، منها 4 لقاحات دخلت المرحلة الثالثة من التجارب السريرية، وفق ما نقلت اليوم صحيفة “تيتشروماج” الصينية.

ووقعت شركات اللقاحات الصينية وفقًا للقوانين واللوائح اتفاقيات تعاون مع مؤسسات في عديد من البلدان للتنفيذ المشترك للمرحلة الثالثة للتجارب السريرية للقاح فيروس كورونا.

وأوضح “وو ين” أنه بالفعل تم إجراء التجارب السريرية لنوعين من اللقاحات، حيث تم تجريبها على ما يقرب من 35 ألف شخص في الشرق الأوسط.

ولوحظ أن اللقاح حقق نسبة كبيرة من حيث درجة السلامة، حيث لم تظهر أي ردود فعل سلبية خطيرة، ويخضع أيضًا اللقاح الخاص بشركة “beijing ke xing zhong wei” للمرحلة الثالثة من التجارب السريرية في بلدان أمريكا الجنوبية ودول شرق آسيا.

من جهته، قال جين جون وي، مدير مركز العلوم الطبية وتطوير التكنولوجيا التابع للجنة الوطنية للصحة والنظافة ورئيس فريق البحث والتطوير في مجال اللقاحات، إن التقديرات تشير إلى أنه بحلول نهاية هذا العام ستصل الطاقة الإنتاجية السنوية للقاحات فيروس كورونا الجديد في الصين إلى 610 مليون جرعة و مليار جرعة للعام القادم.

وتواجه دول العالم هذه الفترة موجة ثانية لانتشار فيروس كورونا، ما دفع بعضها لاتخاذ تدابير وقائية جديدة للحد من تفشيه، وبلغ عدد الإصابات في كل أنحاء العالم حتى الآن 32.566.695 إصابة، فيما باتت الوفيات تناهز المليون، حيث ارتفعت إلى 988.965 حالة وفاة.

وتقع بؤر انتشار الفيروس الحالية في الولايات المتحدة في الغرب الأوسط والغرب، وتحديدًا في ويسكونسن ويوتا وأوكلاهوما وميسوري وكانساس وأيوا وداكوتا الجنوبية وأيداهو. ويرفض العديد من سكان هذه البلدان ارتداء الكمامات.

وتأتي الهند في المركز الثاني عالميًا من حيث عدد المصابين، حيث سجلت خمسة ملايين و818570 حالة، وبلغ إجمالي عدد حالات الوفاة 92290 حالة.

وحلت البرازيل في المركز الثالث من حيث عدد المصابين مسجلة أربعة ملايين و657702 إصابة، بينما بلغ عدد حالات الوفاة 139808 في ثاني أكبر عدد وفيات في العالم بعد الولايات المتحدة.

وجاءت روسيا في المركز الرابع من حيث عدد المصابين، حيث سجلت مليونًا و136048 حالة إصابة، وبلغ إجمالي عدد حالات الوفاة 20056 حالة.

واتخذ عدد من الدول الأوروبية تدابير جديدة لمواجهة انتشار الفيروس بعد ارتفاع انتشاره فيها، وأعلنت 10 دول أوروبية، رسميًا، بدء الموجة الثانية لتفشي فيروس كورونا المستجد، وهي بلجيكا، والبوسنة والهرسك، وكرواتيا، وتشيكيا، واليونان، وهولندا، وصربيا، وسلوفاكيا، وسلوفينيا، وإسبانيا.

وسجلت ألمانيا أعلى عدد من الإصابات منذ خمسة أشهر مع تسجيلها في غضون يوم واحد 2507 إصابة و9 وفيات، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 282.730، فيما بلغ إجمالي الوفيات 9.452 حالة.

وأعلنت وزارة الصحة الفرنسية تسجيل 16 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا، وكانت الحكومة الفرنسية فرضت إجراءات احترازية جديدة شملت 12 مدينة، بينها باريس ومارسيليا، بينما أعلنت إسبانيا تسجيل 12272 إصابة جديدة بفيروس كورونا و114 وفاة.

مقالات ذات صلة