الاتحاد الأوروبي ناعيًا سمو الأمير الراحل: فقدنا زعيمًا إنسانيًا عالميًا

أعرب الإتحاد الأوروبي اليوم الثلاثاء عن تعازيه للكويت بوفاة المغفور له باذن الله تعالى سمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، مؤكدا التزامه ببناء شراكة قوية مع الكويت.

وقال رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل ورئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين والممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، في بيان مشترك “تلقينا بحزن اليوم نبأ وفاة أمير دولة الكويت، الراحل صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ونتقدم بأحر التعازي لأسرته ولشعب وحكومة الكويت”.

وأضاف البيان “تحت قيادة سموه وهو يعتبر على نطاق واسع مهندس السياسة الخارجية للكويت الحديثة اضطلعت الكويت بدور الشريك الدولي المحترم والوسيط الإقليمي.. وقد وجهت رؤيته السياسة الخارجية التي وضعت الكويت بين الشركاء المقربين للاتحاد الأوروبي”.

وأشار البيان إلى أن الاتحاد الأوروبي كان داعما قويا لجهود سموه الامير الراحل الحثيثة لتعزيز الحوار من أجل تسوية الخلافات في منطقة الخليج.

وجاء في البيان “أن اخلاص سمو الامير الراحل وتفانيه في مجال الإغاثة الإنسانية في جميع أنحاء العالم أكسبه الكثير من الاعتراف الذي يستحقه كقائد إنساني عالمي.. وسنحزن على فقدانه لسنوات قادمة”.

وأضاف أن الإتحاد الأوروبي سيواصل العمل من اجل توطيد شراكة قوية ودائمة مع دولة الكويت وشعبها.

مقالات ذات صلة