استمرار توافد رؤساء البعثات الدبلوماسية على سفارة الكويت بالهند لتقديم واجب العزاء

واصل عدد من السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية العربية والأجنبية توافدهم على مقر سفارة دولة الكويت بنيودلهي لتقديم العزاء في وفاة سمو امير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح طيب الله ثراه.

وقال سفير دولة الكويت لدى الهند جاسم الناجم في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) إن عددا من سفراء الدول المعتمدة لدى الهند سجل كلمات في سجل العزاء حيث عبر سفير جورجيا في الهند ارجيل دولياشويلي عن تعازيه الخالصة نيابة عن حكومة وشعب جورجيا في وفاة الأمير الراحل.

وأضاف ان السفير الجورجي استذكر لقاءاته بالأمير الراحل والتوجيهات التي تلقاها أثناء ترؤس بعثة بلاده في الكويت مؤكدا انها كانت نبراسا له أثناء عمله.

وشدد السفير الجورجي على ان الامير الراحل كان يسعى دائما لتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين معربا عن إعجابه بمعرفة الأمير الراحل بالعلاقات التاريخية القائمة بين البلدين ودعمه المستمر لتطويرها.

وأشار إلى “ان الامير الراحل طيب الله ثراه قاد الأمة في وقت صعب وجعل تفانيه من أجل السلام والوحدة والازدهار وكان قائدا حكيما وأنه يحظى بتقدير واحترام كبيرين”.

كما سجل سفير اندونيسيا سيدارتو رزا سوروديبورو تعازيه قائلا “أود أن أعبر عن تعازينا القلبية وبالغ الأسى في وفاة صاحب السمو أمير دولة الكويت الراحل طيب الله ثراه داعيا الله ان يلهم الأمة المفجوعة بوفاته الصبر والسلوان”.

من جانبه اعرب وفد السفارة السودانية الذي ضم القائم بالأعمال السوداني ورئيس مكتب الارتباط العسكري وعدد من موظفي البعثة السودانية في نيودلهي عن التعازي الحارة من قبل الشعب السوداني في هذا الفقد الحزين للشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح طيب الله ثراه “امير الإنسانية”.

واكد الوفد السوداني امتنانه للأمير الراحل والشعب الكويتي المفطور على الخير مؤكدا ان اعماله الكثيرة في السودان تشهد بذلك قديما وحديثا.

وأشار الى حكمة وقيادة سموه طيب الله ثراه في رأب الصدع حتى أصبحت الكويت واحة للسلام.

وكان السفير الناجم قد تلقى العديد من الاتصالات من قبل المسؤولين ورؤساء الجامعات الاسلامية في عموم الهند حيث تلقى اتصالا من حاكمة ولاية (مانيبور) وعضو مجلس ادارة الجامعة الملية الاسلامية بنيودلهي نجمة هبة الله التي قدمت تعازيها بوفاة الأمير الراحل واستذكرت لقاءاتها بسموه طيب الله ثراه خلال زياراتها المتعددة لدولة الكويت.

وكان وزير الخارجية الهندي الدكتور جايشانكار قد قدم تعازيه ممثلا عن الحكومة الهندية واستذكر الدور الكبير لسموه طيب الله ثراه وسجل كلمة في سجل التعازي واطلع على عدد من الصور المعروضة في السفارة والتي تشير الى زيارات سابقة لحكام الكويت الراحلين للهند خلال العقود الماضية وتركز على محطات مهمة في تاريخ العلاقات الثنائية القوية التي تربط البلدين الصديقين.

مقالات ذات صلة