الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات جديدة على عدة أفراد وكيانات مرتبطة بإيران

أعلنت الولايات المتحدة، اليوم الخميس، فرض عقوبات مرتبطة بإيران على عدة أفراد وكيانات، بعضهم يتمركزون في الصين.

ووفقا لوكالة “رويترز” تمثل هذه العقوبات أحدث تحرك من إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لزيادة الضغط على طهران قبل أقل من أسبوع على الانتخابات الرئاسية.

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، يوم الإثنين الماضي، عقوبات جديدة تستهدف قطاع النفط في إيران عبر وضع كيانات وأفراد على قائمة العقوبات الأمريكية، بينهم وزير النفط الإيراني بيجن نامدار زنكنه، وذلك بدعوى دعمهم للحرس الثوري الإيراني.

وذكرت وزارة الخزانة الأمريكية عبر موقعها الرسمي أنها استهدفت بعقوباتها قطاع النفط في إيران بضم وزير النفط و7 أفراد آخرين و10 كيانات إلى قائمة العقوبات، وجاء في الموقع “تصنف الولايات المتحدة اليوم وزارة النفط الإيرانية، والشركة الوطنية الإيرانية للنفط، وشركة الناقلات الإيرانية الوطنية” على قائمة العقوبات الخاصة بمكافحة الإرهاب وذلك لتمويلهم فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني؛ حسب زعم الوزارة.

ونقل البيان عن وزير الخزانة ستيفن منوتشين قوله إن “النظام الإيراني يستخدم القطاع النفطي من أجل دعم أنشطة فيلق القدس المزعزعة للاستقرار”.

مقالات ذات صلة