الإفراج عن أسير فلسطيني بعد قضاء 19 عامًا في سجون الاحتلال

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الخميس، عن الأسير سامر يحيى محمد درويش (44 عاما) من سكان بلدة سبسطية بمحافظة نابلس، بعد أن أمضى 19 عاما في سجونها.

واستقبل عشرات المواطنين الأسير درويش على حاجز الجلمة شمال جنين، قبل أن يتوجهوا إلى بلدة قباطية لتقديم واجب العزاء لذوي الشهيد الأسير كمال أبو وعر، ومن ثم إلى بلدة سبسطية.

وقال الأسير درويش إن الأوضاع في سجون الاحتلال مقلقة جدا، خاصة في ظل الإهمال الطبي المتعمد من قبل إدارة السجون للأسرى المرضى.

واعتقل درويش في 19/11/2001، وتعرض لتحقيق قاس لمدة شهرين، قبل أن يحكم عليه الاحتلال بالسجن 19 عاما.

مقالات ذات صلة