التجارة العالمية: انتعاش قوي لتجارة السلع بالربع الثالث

قالت منظمة التجارة العالمية، الجمعة، إن تجارة السلع انتعشت بقوة في الربع الثالث 2020، لكنها حذرت من انتكاسة جديدة بسبب تزايد أعداد الإصابات بفيروس كورونا، وعودة الكثير من الدول لفرض قيود.

وقالت المنظمة في أحدث تقاريرها بشأن التجارة العالمية، نشرته على موقعها الإلكتروني، إن مقياسها لتجارة السلع ارتفع إلى 100.7 نقطة نهاية سبتمبر، في تحسن كبير عن مستوى 84.5 نقطة المسجلة في أغسطس الماضي.

وقالت المنظمة “هذا يعكس انهيار التجارة والإنتاج في الربع الثاني، حيث تم استخدام عمليات الإغلاق والقيود المفروضة على السفر لمكافحة الفيروس، ويشير إلى انتعاش قوي في الربع الثالث حيث تم تخفيف الإغلاق”.

وزادت: “كما من المرجح أن يتباطأ النمو في الربع الرابع 2020، مع استنفاد الطلب المكبوت واكتمال إعادة بناء المخزون السلعي لغالبية الاقتصادات”.

وقالت: “ما تزال حالة عدم اليقين المتعلقة بالتجارة عالية، حيث بدأت بالفعل موجة ثانية من عدوى كوفيد-19 في أوروبا وأمريكا الشمالية”.

وتخشى منظمة التجارة العالمية من أن يؤدي تجديد الإغلاقات نتيجة اتساع العدوى بالفيروس، إلى “جولة أخرى من إغلاق الأعمال والضائقة المالية”.

في المقابل، قالت المنظمة إن إعلان شركتي “فايزر” و”مودرنا” عن تطوير لقاح “أشاع أجواء ايجابية، لكن متى وكيف يمكن نشره لم يعرف بعد”.

مقالات ذات صلة