المطيري: إعداد استراتيجية عمل جديدة للنهوض بالإعلام الرسمي

أكد وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب، عبدالرحمن المطيري أن الوزارة بكافة قطاعاتها ستعمل على إعداد استراتيجية جديدة للعمل الاعلامي في البلاد بهدف تحقيق نهضة للاعلام الرسمي يمكنه من تبوأ المكانة اللائقة به ويكون منطلقا لعمل مؤسسي.

وقال المطيري في تصريح صحفي اليوم الأربعاء عقب زيارته لورشة التخطيط التشاركي إن الوزارة تهدف من خلال هذه الورشة إلى تهيئة ضباط اتصال من كل قطاعات الوزارة لاتمام هذا العمل معتمدين بذلك على حماس الشباب وخبرة الرواد.

وأضاف أن ركيزة العمل الاعلامي ومنطلق التميز به أساسه الايمان بالطاقات الشبابية الوطنية المدعمة بالخبرات المعطاءة موضحا أنه وقياديي الوزارة سيعملون على ايجاد بيئة ايجابية للعاملين سواء من الشباب أو الرواد تحفزهم على التميز والابداع في كل المجالات الاعلامية.

وذكر أن من أهداف الاستراتيجية تحقيق المصالح الوطنية والتواصل الفاعل مع المواطنين والتعرف على مؤشرات الجودة العالمية وتحقيق رؤية (كويت جديدة 2035).
وأشار الى أن دور الاعلام وتأثيره الآن بات يختلف كثيرا عن السنوات الماضية في ظل المتغيرات والأحداث السريعة في كل المجالات إذ أصبح من المهم أن تكون الاستراتيجية معبرة عن الواقع ونابعة من السياق الكويتي ومترجمة للتطلعات المستقبلية وما نطمح أن نصل إليه.

وشدد المطيري على أن الشباب الكويتي يمتلك الامكانيات الفنية والأدوات التي تمكنه من التعبير عن ذاته وتساعده على الابداع والابتكار والتعلم وقد برهن على ذلك في كثير من المناسبات.

ولفت الى أنه بات من الضرورة خلق بيئة عمل تعمل على تعزيز وتوفير وانشاء السياسات واللوائح والانظمة التي تساعد على الابداع.
وتعقد الورشة التي انطلقت أمس الثلاثاء في مبنى وزارة الاعلام وتستمر ثلاثة أيام بحضور وكيل وزارة الاعلام منيرة الهويدي ومسؤولين آخرين في مختلف ادارات واقسام الوزراة.

مقالات ذات صلة