مكتب التحقيقات الفيدرالي يحذر من تظاهرات مسلحة قبيل تولي بايدن

حذر مكتب التحقيقات الفيدرالي من إمكانية تنظيم مظاهرات مسلحة في جميع أنحاء الولايات المتحدة في الأيام التي تسبق حلف الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن اليمين الدستورية لتولي السلطة فعليا.

وأشارت تقارير إلى مجموعات مسلحة تخطط للتجمع في عواصم 50 ولاية أمريكية ومدينة واشنطن في الفترة التي تمتد إلى 20 من ينايرالجاري الذي يشهد تنصيب بايدن.

وظهرت هذه المخاوف وسط تشديد للإجراءات الأمنية الخاصة بهذا الحدث نفسه.

وقال بايدن لوسائل إعلام الاثنين الماضي إنه لا يخشى حلف اليمين الدستورية أمام مقر الكونجرس الأمريكي في العاصمة واشنطن.

ولا يزال من المتوقع أن يحلف بايدن وكامالا هاريس، نائبته المنتظرة، اليمين الدستورية لشغل منصبي الرئيس الأمريكي ونائبته أمام مقر الكونجرس الذي كان منذ أيام قليلة مسرحا لأحداث فوضى عارمة تسبب فيها اقتحام عدد كبير من أنصار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المتشددين للمبنى معترضين على نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية 2020.

مقالات ذات صلة