«الغانم» يطمئن على الشيخ ناصر صباح الأحمد: «الحمد لله مراحل شفاؤه تسيير بشكل ممتاز»

توقف رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم والوفد البرلماني المرافق له لفترة قصيرة في العاصمة الأوزبكية طشقند، إذ قام بزيارة النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد الذي يقضي فترة نقاهة واستشفاء هناك.

وقال الغانم في تصريح صحافي، مقتضب قبيل مغادرته طشقند متوجهًا الى العاصمة الأذرية باكو «الحمد لله طمأننا أخي الشيخ ناصر على صحته وعلى مراحل علاجه واستشفائه التي تسير بشكل ممتاز بتوفيق من الله، آملين سرعة انتهائه من رحلة علاجه وعودته إلى بلده سالمًا معافى ليعاود ممارسة أعماله ومهامه».

وكان الغانم، الذي يرافقه النائبان د.محمد الحويلة وناصر الدوسري، قد توقف في طشقند لفترة وجيزة قبيل توجهه الى اذربيجان للمشاركة في احتفالية مرور ١٠٠ عام على تأسيس البرلمان الأذري تلبية لدعوة من رئيس مجلس النواب الأذربيجاني أوكتاي أسدوف.

وكان في استقبال الغانم الذي رافقه أيضًا رئيس الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية د.عبد الله المعتوق لدى وصوله مطار طشقند رئيس مجلس الشيوخ الأوزبكستاني نعمة الله يلداشوف وسفير الكويت لدى أوزبكستان أحمد الجيران وأركان السفارة.

من جانب آخر، بعث رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم أمس ببرقية تهنئة إلى رئيس المجلس الوطني في اتحاد سانت كيتس ونيفيس مايكل بيركنز وذلك بمناسبة العيد الوطني لبلده.

مقالات ذات صلة