علاقات مالية مع رجل أعمال سعودي وراء القبض على رئيس نيسان

قال مصدران مطلعان بشركة نيسان لرويترز، إن مزاعم جديدة بوجود مخالفات مالية قدمها مدعون في طوكيو ضد كارلوس غصن رئيس الشركة المقال تتركز حول استخدام أموال الشركة لتقديم مدفوعات لرجل أعمال سعودي من المعتقد أنه ساعد غصن على تجاوز صعوبات مالية عام 2008.
وألقى مدعون القبض على غصن متهمين إياه بخيانة الأمانة بتحميله الشركة خسائر استثمارات شخصية تكبدها.. ويعتقد المدعون في نيابة طوكيو أن غصن حاول في أكتوبر عام 2008 التعامل مع خسائر من المعتقد أن قيمتها 1.85 مليار ين (16.6 مليون دولار) تكبدها فى عقد مقايضة مع بنك لم يفصح البيان عن اسمه.
وتتمحور الاتهامات لغصن هذه المرة حول شخص ساعد في ترتيب خطاب ائتمان لصالحه وأن شركة يديرها هذا الشخص تلقت لاحقا 14.7 مليون دولار من أموال نيسان على أربعة أقساط خلال الفترة بين عامي 2009 و2012 وأن المدفوعات سددت لصالح غصن وذلك الشخص.
وبحسب المصدرين المطلعين في نيسان لرويترز، فإن الشخص الذي ساعد غصن هو خالد الجفالي نائب رئيس شركة إبراهيم الجفالي وإخوانه وهي إحدى أكبر الشركات السعودية.. والجفالي أيضا عضو مجلس إدارة مؤسسة النقد العربي السعودي.

مقالات ذات صلة