اكتشاف توابيت فخارية «رومانية» في مدينة دمياط المصرية

أعلنت وزارة الاثار المصرية، اليوم الأحد، اكتشاف مجموعة من التوابيت الفخارية ذات اللون الأحمر والاسطوانية الشكل ترجع إلى العصر الروماني بموقع اثار «تل الدير» بمدينة «دمياط» أقصى شمال مصر.

 

وقال الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار الدكتور مصطفى وزيري في تصريح صحافي ان التوابيت المكتشفة تحتوي على بقايا لبعض الدفنات التي تميزت بوجود «الكارتوناج»، وهي عبارة عن طبقة كان يتم وضعها على بعض اجزاء من جسد المتوفى بعد لفه بالكتان.

 

وأضاف أن بعض التوابيت المكتشفة صور عليها معالم الوجه واضحة من الأنف والفم والبعض الآخر نقش عليه خطوط غائرة وبعض الأشكال الهندسية.

 

من جانبها، قالت رئيس الادارة المركزية لآثار الوجه البحري بمصر الدكتورة نادية خضر في تصريح صحافي، ان البعثة عثرت أيضا على العديد من بقايا الأواني الفخارية والتمائم التي يبلغ عددها أكثر من سبعمائة تميمة متنوعة الاشكال والخامات بعضها على هيئة الالهة «ايزيس» و«حورس» و«تاورت» و«تميمة القلب».

 

وأضافت خضر أنه تم العثور كذلك على مجموعة من الجعارين مختلفة الأحجام والعديد من الرقائق الذهبية المختلفة اضافة الى خمسة خواتم ذهبية ثلاثة منها صغير الحجم يعلوها عنقود العنب رمز الاله «ديو نيسوس» عند اليونان و«باخوس» عند الرومان وهو اله العالم الاخر وإله «المسرح والخمر» وأخرى على هيئة دولفين ارتبط بالاله «بوسيدون» إله البحار

مقالات ذات صلة