تشيلسي يعلن تخطي إيراداته حاجز 500 مليون دولار

أعلن نادي تشيلسي الإنجليزي لكرة القدم أمس الاثنين أن إيراداته وصلت الى 443.4 مليون جنيه استرليني (562 مليون دولار) لموسم 2017-2018، وذلك بفضل عودته للمشاركة في دوري أبطال أوروبا وبيع بعض اللاعبين.

 

وأشار النادي اللندني المملوك من الثري الروسي رومان أبراموفيتش، تحقيق أرباح وصلت الى 62 مليون جنيه في الموسم الماضي.

 

وارتفع رقم أعمال النادي بنسبة 22.7 في المئة في 2017-2018 مقارنة مع الموسم الذي سبقه، بفضل إيرادات وصلت الى 113 مليون جنيه جراء بيع لاعبين، والمشاركة في دوري الأبطال (خرج الفريق من ثمن النهائي) التي درت على خزائن النادي بفضل النقل التلفزيوني، 47.1 مليون جنيه.

 

واستفاد النادي أيضا من الصفقة الكبيرة التي وقعها مع شركة نايكي الأميركية للتجهيزات الرياضية، والتي تقدر قيمتها بـ60 مليون جنيه سنويا.

 

وتتضمن الإيرادات بيع مهاجم الفريق الإسباني دييغو كوستا الى أتلتيكو مدريد، والصربي نيمانيا ماتيتش الى مانشستر يونايتد والهولندي ناثان آكي الى بورنموث، وانتقال الكولومبي خوان كوادرادو الى يوفنتوس الإيطالي.

 

لكن الحسابات التي أقفلت في 30 يونيو 2018 لا تتضمن تعويضات دفعها النادي لمدربه السابق الإيطالي أنطونيو كونتي الذي أقيل من منصبه في يوليو الماضي بعد حلول فريقه في المركز الخامس الموسم الماضي وعدم تأهله بالتالي الى دوري الأبطال هذا الموسم.

 

واعتبر رئيس مجلس إدارة النادي بروس باك أن النادي حقق «سلسلة من أرقام الإيرادات القياسية، وهامش أرباحنا ارتفع لسنوات متتالية».

مقالات ذات صلة