هيئة تحرير الشام تسيطر على مناطق في شمال سوريا

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأنّ هيئة تحرير الشام «جبهة النصرة سابقاً»، سيطرت على مناطق كانت خاضعة لحركة نور الدين الزنكي في شمال سوريا بعد معارك استمّرت أربعة أيّام وأدّت إلى مقتل أكثر من مئة مقاتل.

وسيطرت هيئة تحرير الشام على أكثر من 20 بلدة وقرية كانت خاضعة لسيطرة فصائل أخرى، بحسب المرصد.

والجمعة أعلن المرصد في بيان أنّ هيئة تحرير الشام تمكّنت من «فرض سيطرتها على مناطق سيطرة حركة نور الدين الزنكي في القطاع الغربي من ريف حلب».

وتقع المناطق في محافظة إدلب، آخر معقل لمسلّحي المعارضة والجهاديّين الذين يُقاتلون النظام السوري، وفي محافظتي حماة وحلب المجاورتين، في شمال شرق سوريا.

وكانت المعارك اندلعت الثلاثاء بعد ان اتّهمت هيئة تحرير الشام حركة نور الدين الزنكي بقتل خمسة من عناصرها.
والمعارك التي كانت محصورة في بادئ الأمر في مناطق فصائل المعارضة في محافظة حلب، توسّعت إلى محافظتي حماة وإدلب، بحسب المرصد.

مقالات ذات صلة