رئيس الوزراء الاحتلال يطلب من أمريكا الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان المحتلة

طلب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، من واشنطن الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان المحتل كجزء من صفقة الانسحاب  العسكري الأمريكي من سوريا.

 

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقده نتنياهو مع مستشار الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن القومي جون بولتون، الذي يزور إسرائيل حاليًا، وكشف نتنياهو أنهما سيزوران هضبة الجولان في وقت لاحق اليوم الاثنين -إن سمحت أحوال الطقس بذلك-

ونقلت وسائل إعلام عبرية عن نتنياهو قوله: «الجولان مهم جدًا لأمننا، وعندما ستكون هناك، ستستطيع أن تفهم جيدًا، لماذا لن ننسحب من الجولان، ولماذا من المهم أن تعترف جميع الدول، بالسيادة الإسرائيلية عليه».

 

وكانت إسرائيل قد احتلت هضبة الجولان السورية عام 1967، وضمتها إليها فى العام 1981، في خطوة لم تحظ باعتراف المجتمع الدولي، ومن ضمنه الولايات المتحدة.

 

وأكد نتنياهو أنه تحدث “عن هذا الموضوع” مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وأعرب عن آمله أن تتاح له الفرصة، “لإظهار ذلك” لبولتون، في إطار الزيارة، وأشاد نتنياهو بانسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني، والاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة إليها.

 

مقالات ذات صلة