حكومة ميانمار تطالب الجيش بسحق متمردي راخين

قال متحدث باسم حكومة ميانمار إن زعيمة البلاد أونغ سان سو كي بحثت، اليوم الاثنين، هجمات المتمردين على الشرطة، وذلك خلال اجتماع نادر لها مع قائد الجيش، وإن حكومتها طالبت القوات المسلحة بأن «تسحق» المتمردين.

وتقول الأمم المتحدة إن القتال بين القوات الحكومية وجيش أراكان المتمرد في ولاية راخين بغرب البلاد تسبب في تشريد آلاف الأشخاص منذ أوائل ديسمبر الماضي.

ويسعى جيش أراكان لمزيد من الحكم الذاتي للولاية حيث تمثل جماعة الراخين العرقية، وأغلبها من البوذيين، الأغلبية.

وقال المتحدث باسم الحكومة زاو هتاي إن سو كي والرئيس وين منت وأعضاء في مجلس الوزراء التقوا بقادة عسكريين بينهم قائد الجيش مين أونغ هلاينغ ونائبه ومدير المخابرات العسكرية لبحث «الشؤون الخارجية والأمن الوطني».

وتابع زاو هتاي في مؤتمر صحافي في العاصمة نايبيداو «كلف مكتب الرئيس الجيش بتنفيذ عملية لسحق الإرهابيين».

مقالات ذات صلة