الحويلة: مرسوم حل مجلس الأمة حقق الرغبة الشعبية وصحح المشهد السياسي في البلاد

أكد النائب السابق محمد الحويلة، على أن مرسوم حل مجلس الأمة، حقق الرغبة الشعبية، وصحح المشهد السياسي في البلاد.

وقال الحويلة، في تغريدة له عبر «تويرتر»: «صدر مرسوم الحل وجاء فيه مضامين عميقة منها “تصحيحا للمشهد السياسي” محققًا بذلك الرغبة الشعبية ونزولًا عند إرادتها»

وأضاف: «اجتهدت بعملي متوكل على الله مستعينًا به ثم بكم وأسأل الله أن أكون ممن دفع باتجاه التصحيح وبر بالقسم وحفظ حقوق الشعب»

واختتم تغريدته قائلاً: «سائلًا الله أن يكون التفاؤل عنوان للمرحلة القادمة».

وفي وقت سابق من اليوم صدر، مرسوم أميري بحل مجلس الأمة.

ونص المرسوم رقم 136 لسنة 2022 بحل مجلس الأمة، بأنه «بعد الاطلاع على المادة 107 من الدستور وعلى الأمر الأميري الصادر بتاريخ 10 ربيع الآخر 1443 هجري الموافق 15 نوفمبر 2021م بالاستعانة بسمو ولي العهد لممارسة بعض اختصاصات الأمير الدستورية، وتصحيحا للمشهد السياسي وما فيه من عدم توافق وعدم تعاون واختلافات وصراعات وتغليب المصالح الشخصية، وعدم قبول البعض للبعض الاخر وممارسات وتصرفات تهدد الوحدة الوطنية، وجب اللجوء إلى الشعب باعتباره المصير والامتداد والبقاء والوجود ليقوم بإعادة تصحيح المسار بالشكل الذي يحقق مصالحه العليا، وبناء على عرض رئيس مجلس الوزراء وبعد موافقة مجلس الوزراء رسمنا بالآتي، مادة أولى يُحل مجلس الأمة، مادة ثانية على رئيس مجلس الوزراء والوزراء كل فيما يخصه تنفيذ هذا المرسوم ويعمل به من تاريخ صدوره وينشر في الجريدة الرسمية».

مقالات ذات صلة