«مصادر»: سيارات الإسعاف لم تدخل الخدمة

كشفت مصادر مطلعة في وزارة الصحة أن الـ79 سيارة إسعاف التي جرى توريدها للبلاد خلال فبراير الماضي لم تدخل الخدمة حتى الآن، بسبب وجود ملاحظات تتعلق بالتكييف والعازل الحراري أسفل السيارات.

واوضحت المصادر أن العقد الخاص بتوريد السيارات تم التوقيع عليه في عهد وزير الصحة السابق د.جمال الحربي في 24 أبريل من عام 2017، وبكلفة تصل الى 3 ملايين و720 ألف دينار، بهدف توريد 79 سيارة إسعاف لمراكز الاسعاف التابعة للوزارة.

وأشارت المصادر الى انه جار تركيب «الكومبريسور» الجديد الخاص بالسيارات الجديدة، خلال أسبوعين، لاسيما بعد رصد ملاحظة عدم ملاءمة «الكومبريسور» السابق للظروف المناخية التي تشهدها البلاد صيفا، مرجحة ان يتم دخول هذه السيارات للخدمة تدريجيا، اعتبارا من مطلع فبراير المقبل.

وذكرت المصادر انه وبعد اجراء الفحوصات والاختبارات للسيارات تبين ايضا دخول الهواء الخارجي على «الكبينة» الخاصة بالحالات المرضية المنقولة عبر الاسعاف، وهو ما تطلب مخاطبة ادارة النقليات للشركة الموردة، بضرورة العمل على تلافي هذه الملاحظة والتكييف في أقرب وقت.

مقالات ذات صلة