تفاصيل اجتماع مجلس الأمة.. عرض تقرير الشهر وتويتر يسبب أزمة

افتتح رئيس نجلس الأمة مرزوق الغانم الجلسة في الساعة 9.30 صباحا بعد أن رفعها مؤقتا لعدم اكتمال النصاب، وصادق المجلس على المضبطة وانتقل لمناقشة بند كشف الأوراق والرسائل الواردة.

مخالفة
قال الرئيس الغانم رداً على النائب المويزري بشأن عدم إدراج رسالته عن حكم المحكمة الدستورية: «الرسالة عرضت على مكتب المجلس وأخذ رأي الخبراء.. وهي مخالفة للائحة لأنها تعقيب على حكم قضائي بات».
وأضاف: «من الواضح أن لديك فهم قاصر في الدستور واللائحة.. وليس هناك مادة في الدستور تعطيك الحق في قول أو فعل ما تريد».

«تويتر» يسبب أزمة
تحدث النائب الحميدي السبيعي عن وجود حسابات في مواقع التواصل الاجتماعي و تويتر تدعو للفتنة وضرب بعض الدول الصديقة والشقيقة، مشيرا إلى أن الحكومة تحمي بعض تلك الحسابات.
من جانبه قال علي الدقباسي:« البعض يدعي أنه كويتي من خلال حسابات «تويتر» لضرب مكونات المجتمع.. ويجب أن لا ندع أحداً يتجرأ على الكويت ومكوناتها».
فيما اعتبر النائب أحمد الفضل، أن مشكلة مواقع التواصل الاجتماعي مشكلة عالمية عانت منها أمريكا وبريطانيا وكثير من الدول لأنها متاحة لاستخدامها من قبل الاستخبارات، مضيفا إلى أنه يمكن توجيهها باتجاهات معينة لتحريك الناس.
وردا على تلك الاتهامات قال وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد إنه من غير المقبول اتهام الحكومة برعاية حساب يثير القلاقل مع دول لنا مصالح معها.
وتسأل وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح، عن أي حماية لحساب في تويتر يتحدث بعض النواب وهناك أكثر من 30 قضية على هذا الحساب؟.

تقرير الشهر

وافق مجلس الأمة على رسالة النائب أحمد الفضل، على أن تقدم الحكومة تقريرها خلال شهر حول إجراءاتها بشأن الحسابات الوهمية المسيئة.

المواطنون أعلى من النواب
بدوره قال النائب رياض العدساني، إن الحديث عن الحسابات الوهمية حديث تافه لأن قضايا البلد أهم، مشيراً إلى أن بعض النواب ينزعج من الانتقاد ومن ينزعج من النقد «يقعد في بيتهم»، وأضاف «المواطنون أعلى من النواب.. ولو بيدي أعدل الدستور وألغي الحصانة النيابية».

مقالات ذات صلة