«الإنتاج البرامجي» تقوم بجولة خليجية لتصوير «الآثار في دول التعاون»

يقوم الوفد الفني لمؤسسة الإنتاج البرامجي المشترك لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، بجولة خليجية تشمل الدول الأعضاء في المؤسسة؛ وذلك لتصوير اللقطات الخاصة بالفيلم الوثائقي «الآثار في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية» الذي تقوم المؤسسة بإنتاجه وتنفيذه بناء على توصيات المجالس الوزارية التابعة للامانة العامة وموافقة الوكلاء المسؤولين عن الآثار والمتاحف بدول مجلس التعاون من أجل تعزيز الإرث الحضاري والتكوين الثقافي عبر التاريخ بين دول المجلس وما حققه ابن المنطقة من تأثير في بنية مجتمعاته المتعاقبة منذ فجر التاريخ، وإبراز ما تحويه المواقع الأثرية والمتاحف ومراكز البحوث من عناصر ملموسة على إرث المنطقة الحضاري.

وثمن مدير عام المؤسسة علي الريس الدعم الذي تحظى به المؤسسة والرعاية التي تحظى بها نتاجات المؤسسة من لدن الدول الأعضاء في المؤسسة وأيضًا من الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي.

 

أشار الريس، إلى أن فريق عمل فيلم «الآثار في دول مجلس التعاون الخليجي» قطع شوطًا واسعًا خلال جولته بناء على الجدول الزمن المعد له، بالإضافة إلى التعاون والتسهيلات التي قدمها الدول متمثلة بالقطاعات المعنية بالآثار من أجل إنجاز هذا الفيلم الذي يسلط الضوء على أهم الآثار، والاهتمام البالغ الذي توليه دول المنطقة بآثارها والتي تعكس ثراءها وعمقها التاريخي.

وأكد مدير عام مؤسسة الإنتاج البرامجي، أن الفيلم الجديد سيكون جاهزًا للعرض خلال الفترة القصيرة المقبلة، وسيترجم بعدة لغات لعرضه عالميًا.

مقالات ذات صلة