الكويت للتقدم العلمي نظمت «تطوير استراتيجية النظام الصحي»

نظّمت مؤسسة الكويت للتقدم العلمي أمس، ورشة عمل «تطوير استراتيجية النظام الصحي»، بحضور وكيل وزارة الصحة د.مصطفى رضا والوكيل المساعد لشؤون التخطيط والجودة د.محمد الخشتي، والوكلاء المساعدين ومديري الادارات المركزية والمناطق الصحية والمستشفيات العامة.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الصحة د.أحمد الشطي: انه تم خلال الورشة شرح أهم مخرجات الدراسة التحليلية، والتي قامت بها جامعة لندن للاقتصاد والعلوم السياسية، للتعرّف على طبيعة النظام الصحي في الكويت، كما جرى عرض مقترح للإطار العام للاستراتيجية الصحية.

ووفق مراجعة من قبل كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية التي تم التعاقد معها من قبل مؤسسة الكويت للتقدم العلمي، بهدف مراجعة نظام الرعاية الصحية في الكويت ووضع استراتيجية لنظام الرعاية الصحية، فقد اعتمدت الكلية في تقرير لها على دراسات علمية وبحوث، ومقابلات مع 15 مجموعة من القطاعات المعنية بالصحة محليا، والتي تغطّي الحكومة والتعليم والمؤسسات العامة والخاصة والقوى العاملة.

ومن ابرز الملاحظات على النظام الصحي في البلاد، وفق المراجعة للكلية، فانه لا يتم التأمين على الاطباء ضد الممارسات الخطأ من قبل مقدم الرعاية، كما ان الضوابط الكافية ليست متوافرة لحماية العاملين من المرضى الذين يعمدون إلى العنف، فضلا عن عدم استراتيجية للقوى العاملة.

وأكدت الحاجة الى استراتيجية لادارة المعلومات الصحية للاستفادة من نظم المعلومات الصحية القائمة والبنية التحتية للبيانات، مبينة ان قطاع الرعاية الصحية الاولية متطور جدا، ومبني على اسس علمية، ويساهم بشكل كبير في الحد من عوامل الخطورة الخاصة بالأمراض المزمنة غير المعدية.

ولفتت المراجعة الى ان عملية التعاقد مع اطباء اجانب ذوي مهارة عالية تعتبر عملية بيروقراطية ومرهقة، مبينة انه ونتيجة لذلك فإن مقدمي الخدمات يقومون بتوظيف الاطباء في العقود القصيرة الاجل التي تكون باهظة الثمن.

وتابعت: ان ميزانية الخطة الوطنية للتنمية الصحية تبلغ 1.3 مليار دينار مخصصة لبناء المستشفيات، بهدف حل مشكلة الازدحام في الرعاية الصحية الثانوية، ولخفض عدد الاشخاص الذين يذهبون للعلاج في الخارج.

واكدت المراجعة، انه ومنذ عام 1960 ارتفع اجمالي العمر المتوقع عند الولادة من 60.4 الى 74.7 عاما، علاوة على ارتفاع مستوى الرضا عن الرعاية الصحية بنسبة %84 من مجموع السكان الذين يقولون إنهم يتمتعون بصحة جيدة.

مقالات ذات صلة