نائب رئيس الوزراء الإيطالي: فرنسا ليس لها مصلحة في استقرار ليبيا

واصل نائب رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو سالفيني اليوم حربا كلامية بين روما وباريس وقال إن فرنسا لا ترغب في تهدئة الأوضاع في ليبيا التي يمزقها العنف بسبب مصالحها في قطاع الطاقة.

وقال سالفيني للقناة التلفزيونية الخامسة «في ليبيا.. فرنسا لا ترغب في استقرار الوضع ربما بسبب تضارب مصالحها النفطية مع مصالح إيطاليا».

وكانت وزارة الخارجية الفرنسية استدعت السفيرة الإيطالية أمس بعد أن اتهم لويجي دي مايو، وهو نائب آخر لرئيس الوزراء الإيطالي، باريس بإشاعة الفقر في أفريقيا والتسبب في تدفق المهاجرين بأعداد كبيرة إلى أوروبا.

مقالات ذات صلة