رومانيا: ندعم دور الوساطة الذي تقوم به الكويت في المنطقة

أعربت رومانيا التي تتولى رئاسة الاتحاد الأوروبي في دورته الحالية، اليوم الثلاثاء، دعمها القوي لجهود الوساطة التي تبذلها الكويت في المنطقة واصفة مجلس التعاون لدول الخليج العربية بأنه أحد أركان الأمن.

وقال وزير الخارجية الروماني تيودور ميليسكانو ردا على سؤال لـ«كونا»، خلال عرضه أولويات السياسة الخارجية للرئاسة الرومانية للاتحاد الأوروبي في حدث نظمه مركز السياسة الأوروبية للأبحاث في بروكسل «أعلم وأقدر جهود الوساطة التي تبذلها الكويت للتوصل إلى حل نهائي في منطقة الخليج كما اننا ندعم بقوة هذا الجهد».

وأضاف «من وجهة نظرنا فإن دول مجلس التعاون هي أهم شريك اقتصادي لرومانيا في الشرق الأوسط كما كانت دول المجلس تمثل ركيزة للأمن في المنطقة لذا فإن لنا مصلحة مباشرة في محاولة المساهمة في تبني حل في المنطقة».
كما أعرب ميليسكانو عن دعمه القوي لإعادة طرح مشاكل الشرق الأوسط وخاصة فلسطين التي قال إنها «أهم مشكلة» على الساحة الدولية.

وأكد أنه «لا يمكننا أن نتصور التوصل إلى حل دون مشاركة دول أخرى بما في ذلك الولايات المتحدة»
وقال ميليسكانو إن مئات الآلوف من الفلسطينيين درسوا في رومانيا وتزوج بعضهم هناك ما أنشأ الكثير من العائلات المختلطة.

مقالات ذات صلة