رئيس مجلس الأعيان الأردني: العلاقة مع الكويت نموذج في العمل العربي المشترك

أكد رئيس مجلس الأعيان الأردني فيصل الفايز على عمق العلاقات التاريخية والأخوية التي تجمع الأردن بالكويت، لافتا الى أنها علاقات قائمة على الاحترام المتبادل «وهي راسخة وقوية وتشكل نموذجا في العمل العربي المشترك».

وفي تصريح صحفي أدلى به اليوم قبل زيارته على رأس وفد من مجلس الأعيان الأردني للكويت بدعوة من رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم غدا، إنه سيبحث والوفد المرافق له في زيارته المقررة للكويت سبل تعزيز العلاقات في مختلف المجالات بين البلدين الى جانب مجمل القضايا الراهنة في المنطقة.

أضاف الفايز إن الزيارة تأتي ضمن إطار العمل المشترك بين مجلسي الأعيان الأردني والأمة الكويتي لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين والبناء عليها في مختلف المجالات الاقتصادية والاستثمارية والبرلمانية.

وأوضح أن الزيارة سيتخللها كذلك بحث القضايا الراهنة في المنطقة لاسيما القضية الفلسطينية والأزمة السورية وتداعياتها على الأردن الذي يستضيف مئات الآلاف من اللاجئين السوريين على أراضيه.

وأكد الاهتمام الذي يوليه الوفد لبحث سبل توحيد المواقف حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك في المحافل البرلمانية العربية والدولية.

وفيما يخص المساندة الكويتية للأردن، ثمن الفايز مواقف الكويت الداعمة الدائمة والمستمرة وسط الظروف الاقتصادية الصعبة التي تواجه الأردن جراء الأوضاع غير الآمنة والمستقرة المحيطة فيه.

وشدد على حرص الأردن على تعزيز علاقته الأخوية مع الكويت في مختلف المجالات، مشيرا الى «التطور الكبير» الذي شهدته العلاقات الأردنية – الكويتية بفضل التوجيهات المباشرة للعاهل الأردني الملك عبدالله الثاني وسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد.

وأعرب عن تمنياته للكويت بمزيد من النعيم والأمن والاستقرار وأن تنعكس القيادة الحكيمة لسمو أمير البلاد على المواطنين الكويتيين وبلدهم في مختلف المجالات.

مقالات ذات صلة