«البكتيريا» تنتج الكهرباء وتنقي مياه الصرف الصحي

طور مهندسون في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا الكائن بمدينة كامبريدج الأمريكية تقنية جديدة لمعالجة عينات صغيرة من البكتيريا لإنتاج الكهرباء، واستخدامها في مهام مثل تشغيل خلايا الوقود أو تنقية مياه الصرف الصحي.

وبحسب «فوربس»، يقول أستاذ الهندسة الميكانيكية في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا كولن بوي إن الميكروبات الموجودة في المناجم وفي قاع البحيرات وفي الأمعاء البشرية تنجو عبر إفراغ وإخراج الإلكترونات من داخلها أي إنتاج الكهرباء.

وتستخدم التقنية رقاقات ميكروفلويديك محفورة بقنوات صغيرة يتم ضغطها في المنتصف لتشكيل تشكيل الساعة الرملية.

وترى شركة «Buie و Wang» وهي أول شركة إنتاج إنتاج الكهرباء أن الميكروب الموجود في الظروف اللاهوائية «Geobacter» في التربة والرواسب المائية أكثر فاعلية في إنتاج الكهرباء وكذلك بكتيريا «Shewanella» وهي نوع آخر من البكتيريا درس على نطاق واسع قادر على توليد الكهرباء.

ويضيف كولن بوي أنه تم اكتشاف عدد من الكائنات الحية الدقيقة الجديدة الموجودة في الأمعاء البشرية – مثل الليستريا مونوسيتوجينيس – والأنواع المستخدمة لتخمير الطعام أو البروبيوتيك – مثل Lactococcus- مؤخراً لتوليد الكهرباء أيضًا ، وهو ما يشير إلى مجموعة أوسع من الميكروبات التي يمكن تحليلها باستخدام تقنيتنا.

وحول استخدام هذه العملية في المستقبل أوضح أنه بسبب التقدم في الهندسة الوراثية أصبح الباحثون قادرون على إعادة برمجة البكتيريا وإحداث طفرات في أسطح الخلايا.

وأضاف أنه من خلال الجمع بين الأدوات الوراثية ومع فحصنا للميكروفلويديك، فلدينا الرؤية لتحور الخلايا ومن ثم اختيار أفضل المرشحين لنقل الإلكترون أي إنتاج الكهرباء.

مقالات ذات صلة