عمادي: «الأوقاف» واكبت عصر المعرفة فتفوّقت

قال وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المهندس فريد عمادي، إن «الوزارة واكبت عصر المعرفة في وقت مبكر فَنَحت المناهج التقليدية جانبا، إدراكا منها لأهمية التخطيط الاستراتيجي كمنهج إداري مستقبلي».

وأضاف عمادي، خلال حفل جائزة التفوق الوظيفي الثاني برعاية وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية وزير الدولة لشؤون البلدية فهد الشعلة صباح أمس، أن «ذلك حقق للوزارة قصب السبق والتفوق في عصر يموج بالمتغيرات المتلاحقة، في ظل عالم أصبح فيه اقتصاد المعرفة عاملا مهما من عوامل تقدم الأمم، فجعلت التخطيط الاستراتيجي منهجا لأدائها»، مبينا ان «الأوقاف أٌولى المؤسسات في العالمين العربي والاسلامي التي بادرت إلى تطبيق التخطيط الاستراتيجي في ممارساتها في كافة عناصر الأداء عبر ست خطط استراتيجية».

وتابع: «الأوقاف اتخذت في خطتها الاستراتيجية للأعوام (2016/‏‏‏2017- 2020/‏‏‏2021م) من التميز قيمة من قيمها، وجعلت من ضمن أهدافها الاستراتيجية: إعداد قيادات متميزة، وها نحن اليوم نلتقي في حفل التفوق الوظيفي الثاني على مستوى الوزارة، من أجل تشجيع الممارسات المتميزة بالوزارة». وبين أن «الأخذ بأحدث الأساليب العلمية في قياس الأداء الاستراتيجي للوزارة هو واجب الوقت، فالحكمة ضالة المؤمن أنى وجدها فهو أحق الناس بها».

مقالات ذات صلة