سمو الأمير يتلقى برقيات تهنئة بمناسبة الذكرى الـ13 لتوليه مقاليد الحكم

تلقى سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد رسالة تهنئة من سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد بمناسبة الذكرى الثالثة عشر لتولي سموه مقاليد الحكم هذا نصها:

«حضرة صاحب السموالشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه
أمير البلاد المفدى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

في هذا اليوم الأغر من أيام الوطن الغالي يشرفني أن أرفع إلى مقامكم الكريم أزكى آيات التهاني وأجزل التبريكات بمناسبة حلول الذكرى الثالثة عشرة لتولي سموكم رعاكم الله مقاليد الحكم ببلدنا الحبيب الذي يرتدي ثوب العز والفخار.
وإذ يطيب لي وأبناء وطننا الأعزاء أن نهنئ أنفسنا بكم فإننا نغتنم هذه المناسبة الوطنية المجيدة للاعراب عن بالغ اعتزازنا بمسيرة سموكم العطرة وما تم من منجزات على مختلف الأصعدة بسعيكم الدؤوب لتحقيق طموحات شعبنا الوفي التي تولونها سموكم جل رعايتكم واهتمامكم.
وفي هذا المقام فإنني أبتهل إلى المولى جل شأنه أن يعيد هذه المناسبة الغالية على قلوبنا جميعا وسموكم ترفلون ثوب الصحة والعافية مقرونة بالتوفيق والسداد وعلى وطننا الغالي بدوام الأمن والمزيد من التقدم والرخاء في ظل قيادتكم الرشيدة حفظكم الله ورعاكم ذخرا للبلاد وقائدا للعمل الانساني.
وكل عام وسموكم بخير.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نواف الأحمد الجابر الصباح
ولي العهد».

هذا وقد بعث سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد برسالة شكر جوابية إلى سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد أعرب فيها سموه عن بالغ شكره وتقديره على ما عبر عنه سموه من خالص التهنئة وطيب المشاعر وصادق الدعاء بمناسبة الذكرى الثالثة عشر لتولي سموه مقاليد الحكم مبتهلا سموه إلى المولى عز وجل أن يحفظ الوطن العزيز ويديم عليه نعمة الأمن والأمان والرخاء وأن يوفق الجميع لخدمته ورفعة شأنه ويسدد الخطى ويبارك بكافة جهود أبنائه المخلصين للارتقاء بمسيرته التنموية وتحقيق أهدافها الطموحة والمنشودة نحو المزيد من التقدم والإزدهار وأن يديم على سموه موفور الصحة وتمام العافية.

كما تلقى سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد رسالة تهنئة من سمو الشيخ سالم العلي رئيس الحرس الوطني بمناسبة الذكرى الثالثة عشر لتولي سموه مقاليد الحكم التالي نصها:

«حضرة صاحب السمو الأخ الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه
أمير البلاد القائد الأعلى للقوات المسلحة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يطيب للحرس الوطني قادة وقوات أن يرفع إلى مقام سموكم أسمى آيات التهاني والتبريكات بمناسبة مرور ثلاثة عشر سنة على تولي سموكم مسند الإمارة حيث حلت بمقاليد حكم البلاد بركات قيادتكم الرشيدة بما حققتموه من أمجاد رائعة وإنجازات عظيمة وما بذلتموه من جهود مباركة مخلصة أدامكم الله ربانا لسفينة وطننا العزيز وقائدا لمواطنيكم المحبين ومتعكم بموفور الصحة والعافية وكلل جهودكم الطيبة دائما بالتوفيق والفلاح.
وكل عام وسموكم بخير
سالم العلي الصباح
رئيس الحرس الوطني».

هذا وقد بعث سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد برسالة شكر جوابية إلى سمو الشيخ سالم العلي رئيس الحرس الوطني ضمنها سموه خالص شكره لسموه ولمنتسبي الحرس الوطني قادة وقوات على ما عبروا عنه من طيب المشاعر وخالص التهاني بمناسبة الذكرى الثالثة عشر لتولي سموه مقاليد الحكم سائلا سموه المولى تعالى أن يديم على الوطن الغالي نعمة الأمن والأمان ويوفق الجميع لكل ما فيه خير وخدمة الوطن العزيز ورفعة شأنه ويسدد الخطى لتحقيق كل ما ينشده من رقي ونمو وإزدهار وأن يديم على سموه موفور الصحة والعافية.

كما تلقى سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد رسالة تهنئة من معالي مرزوق علي الغانم رئيس مجلس الأمة بمناسبة الذكرى الثالثة عشر لتولي سموه مقاليد الحكم التالي نصها:

«حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله تعالى وأدام عزه وبقاءه
أمير البلاد
أبثكم بتحية من عند الله مباركة طيبة وبعد،،،

يطيب لي أن أرفع الى مقام سموكم الكريم أسمى آيات التهاني وأعز التبريكات منبعها قلب أبناء أهل الكويت إلى قلب سموكم مشفوعة بأسمى معاني الحب والوفاء والولاء وذلك بمناسبة الذكرى السنوية العطرة لتوليكم سدة الحكم في البلاد.
كما يسرني وأخواني أعضاء مجلس الأمة اغتنام هذه المناسبة العزيزة على قلوبنا جميعا لنعرب لمقامكم السامي عن اعتزازنا وفخرنا اللذين لا حدود لهما بقيادة سموكم الحكيمة ولما تشهده دولة الكويت في عهدكم الميمون الزاخر بالانجازات والخطوات الوثابة والوضاءة على طريق التقدم والتنمية المستدامة في ظل توجيهات سموكم السديدة ورؤيتكم المستقبلية الثاقبة ومساعيكم الحميدة بكل عزيمة وإصرار نحو تحقيق المزيد من المكتسبات لوطننا العزيز وشعبنا الوفي مجددين العهد لسموكم كما عهدتمونا في المضي قدما في طريق الاصلاح والتقدم والنماء والازدهار الذي ينشده وطننا العزيز وشعبنا الوفي وأن نبقى بإذن الله تعالى أبد ما حيينا على قدر من المسؤولية التي شرفنا بها في سبيل دعم المسيرة الخيرة والمباركة ومن خلال العمل الدؤوب المتواصل تحقيقا للتوجيهات والتطلعات السامية لسموكم داعين المولى جلت قدرته أن يسبغ عليكم موفور الصحة والعافية ويبقيكم ذخرا للبلاد وقائدا لشعبنا الكريم وأن يحفظكم الله بحفظه وعنايته لبلوغ ذرى المجد والعلياء والأمن والأمان والرخاء لوطننا العزيز وشعبه.
والسلام على سموكم ورحمة الله وبركاته
مرزوق علي الغانم
رئيس مجلس الأمة».

هذا وقد بعث سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد برسالة شكر جوابية إلى معالي مرزوق علي الغانم رئيس مجلس الأمة أعرب فيها سموه عن خالص شكره لمعاليه ولإخوانه أعضاء مجلس الأمة على ما عبروا عنه من خالص التهاني وأطيب التمنيات وصادق الدعاء بمناسبة الذكرى الثالثة عشر لتولى سموه مقاليد الحكم.
سائلا سموه المولى القدير أن يحفظ الوطن الغالي ويديم عليه نعمة الأمن والأمان ويسدد الخطى ويكلل بالتوفيق جهود أبنائه المخلصين لخدمة الوطن الغالي والمساهمة في دفع مسيرته التنموية لتحقيق كل ما يتطلع إليه الوطن العزيز من نمو ورقي وإزدهار وأن يديم على الجميع موفور الصحة والعافية.

مقالات ذات صلة