ننشر أسماء الفائزون في مسابقة مبارك الحمد للتميّز الصحافي بدورتها الـ11

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد، أن هناك تحدياً نعيشه بين الاعلام التقليدي والحديث، مشيراً إلى أن مسابقة الشيخ مبارك الحمد الصباح للتميز الصحافي، فرصة للشباب للاستفادة من الخبرات ومشاركات المؤسسات الإعلامية المرموقة.

وناب الخالد، عن راعي المسابقة سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، في حضور وتكريم الفائزين بجوائز النسخة الحادية عشرة من المسابقة، مساء أول من أمس، بحضور رئيس مجلس الإدارة المدير العام لوكالة الأنباء الكويتية «كونا» الشيخ مبارك الدعيج، في فندق جي دبليو ماريوت، حيث فازت «الراي» بجائزتين من جوائز المسابقة عبر الزميل ناصر المحيسن الذي حقق المركز الأول في مسابقة أفضل لقاء صحافي لفئة الشباب الكويتي، والزميل أسعد عبدالله الذي فاز بالمركز الثالث في مسابقة أفضل صورة لفئة العموم.

وأعرب الشيخ صباح الخالد للصحافيين على هامش الحفل، عن سعادته بتمثيله سمو الشيخ جابر المبارك، في «هذه المناسبة التي حملت اسم أحد رجالات الكويت الذين ساهموا في بناء الدولة الحديثة»، مؤكدا حرص سمو رئيس مجلس الوزراء على الشباب في هذه المسابقة «لأنهم ركائزنا للانطلاق للمستقبل»، معربا عن سعادته باستمرار هذه المسابقة حتى وصلت إلى دورتها الـ11.

وقال إن المسابقة تشهد تطورا ملحوظا بحيث وصلنا اليوم الى مشاركة شبابية خليجية، مؤكدا ان «هذه الخطوة مدروسة وإيجابية وتضيف لها قيمة ونأمل بمشاركة شبابية عربية في المستقبل».

من جانبه، اعرب وزير الاعلام وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري، عن فخره واعتزازه بالمستوى الرفيع الذي احتلته مسابقة الشيخ مبارك الحمد، والتي تحظى برعاية كريمة من سمو رئيس مجلس الوزراء، ما اكسبها نجاحات كبيرة ومكانة رفيعة في مجال الصحافة في الكويت وخارجها.

وقال الجبري في بيان بمناسبة الحفل الختامي للدورة، ان «المسابقة حققت أهدافها في تحفيز شباب وشابات الكويت على الابداع في العمل الإعلامي والتميز به، ما اضفى مزيدا من التطور على الاعلام الكويتي». وأضاف ان تطور المسابقة على مدى احدى عشرة دورة مكنها من ان تصبح «علامة مضيئة ومنبرا للارتقاء بالاعلام الكويتي ورسالته السامية».

بدوره أعرب الشيخ مبارك الدعيج، في كلمته خلال الحفل،عن بالغ تقديره لسمو رئيس مجلس الوزراء على رعايته للمسابقة، مؤكدا انها «أصبحت أيقونة للابداع والابتكار في عالم الصحافة والاعلام ليس في الكويت فقط، بل تجاوزت اثارها وأهدافها لتشمل محيطنا الخليجي، في انطلاقة مباركة تعكس البصيرة النافذة والنظرة الثاقبة للقائمين عليها».

وتوجه الدعيج إلى سمو رئيس مجلس الوزراء بالشكر والعرفان على دعمه المتواصل للاعلام العربي وحرصه الدائم على تعزيز دور المؤسسات الإعلامية في خدمة المجتمع وأداء رسالتها وفي مقدمها كونا.

من جهته، قال رئيس اللجنة العليا للمسابقة أيمن العلي في كلمته بالحفل إن «دورة هذا العام تأتي في مناخ قاس تواجهه صحفنا الورقية قاطبة، وفي خضم أعباء اقتصادية كبيرة تثقل كاهلها وتحد حركتها وحريتها وتطلعها إلى التوسع والتطور، وذلك بفعل منافسة محتدمة مع وسائل التواصل والصحف الإلكترونية التي لها من العدة والعتاد والأسلحة ما لا قبل للصحافة الورقية به».

واعتبر أن تلك المنافسة التي تميل فيها الموازين إلى مصلحة الصحافة الالكترونية «تضع صحفنا التي يحلو للبعض أن يسميها تقليدية في مفترق طرق أمام تحدي البقاء أكون أو لا أكون لابتداع ما تهتدي إليه قرائحها من وسائل الصمود في وجه أعاصير التواصل وأنواء التقنية».

وأضاف أن «أجواء كهذه التي أشرنا إليها من شأنها أن تستثير مبدعي صحافتنا من الشباب وذوي الخبرة كي ينهضوا بمهامهم مستغلين طاقاتهم لابتكار أشكال وألوان جديدة من التناول الصحافي، يكفل لمؤسساتهم التميز والمنافسة، لاسيما أنها مازالت تتفوق في جانب الموثوقية والمصداقية حيث يخضع الخبر الورقي قبل النشر لمزيد من التمحيص والتدقيق بل والعصر إن صح هذا التعبير، وعلى ذلك فمازالت الصحف الورقية هي المصدر المعتمد الموثوق للخبر مهما تعددت مواقع التواصل الناقلة للأخبار».

وتابع أن «عصرها مازال مستمرا وإن أوان أفولها لم يحن بعد، بل إن شمسها مازالت ساطعة وسط شكوك المصداقية التي تحوم حول بعض وسائل التواصل أو وسائطه، بدليل ما نسمعه كل يوم من إشاعات وأكاذيب لا أساس لها من الصحة مبثوثة في ثنايا هذه المواقع أو تلك».

الفائزون بالجوائز

التحقيق الصحافي (العموم)
1- يوسف المطيري «القبس»
2- مي السكري «القبس»
3- محمد العنزي «كونا»
اللقاء الصحافي (العموم)
1- رنا سالم «السياسة»
2- محمد غازي «الجريدة»
3- موسى دياب «كونا»
التقرير الصحافي (عموم)
1- محمد أحمد «النهار»
2- فواز كرامي «كونا»
3- محمد عواضة «الأنباء»
التصوير الصحافي (عموم)
1- ياسر الزيات «كويت تايمز»
2- حسني احمد «القبس»
3- اسعد عبدالله «الراي»
شباب مجلس التعاون
خالصة الشيبانية «جريدة عُمان»
التحقيق الصحافي (شباب كويتي)
1- فواز العتيبي «كونا»
2- منيرة الربيعة «كونا»
3- خالد العجمي «كونا»
اللقاء الصحافي (شباب كويتي)
1- ناصر المحيسن «الراي»
2- عبدالله المسري «كونا»
3- عبدالعزيز المجرن «كونا»
التقرير الصحافي (شباب كويتي)
1- خالد المطيري «كونا»
2- فيصل الرشيدي «كونا»
3- شهد كمال «كونا»
المرئي والمسموع  (شباب كويتي)
تقرير مرئي
بيبي الخضري «القبس الالكترونية»
مقدم برنامج مسموع (شباب كويتي)
1- أحمد الفرحان «الكوت»
2- علي القطامي «الشاهد»
3- جابر السعيدي
الكاريكاتير (شباب كويتي)
1- محمد المشموم «الارادة»
2- منى التميمي «فرناس نيوز»
3- محمد العبيدي «الغد»

مقالات ذات صلة