انفجار قوي في سوق مكتظة في مقديشو

هزّ انفجار قوي اليوم سوقا مكتظة في العاصمة الصومالية مقديشو.

وقال شرطي في المدينة هو ابراهيم محمد «وقع انفجار قوي في سوق حمرويني»، مضيفا «لم تردنا أي تفاصيل حتى الآن، لكن المنطقة التي وقع فيها الانفجار هي سوق مكتظة».

من جهة ثانية، قال مسؤول حكومي محلي إن مسلحين قتلا رئيس عمليات شركة موانئ بي.آند.أو المملوكة لحكومة دبي في منطقة بلاد بنط شبه المستقلة بالصومال اليوم.

وأعلنت حركة الشباب الصومالية المتشددة مسؤوليتها عن قتله.

وقال حاكم منطقة باري في بلاد بنط يوسف محمد إن رجلين متنكرين في هيئة صيادين أطلقا النار على بول أنتوني فورموسا لدى توجهه لميناء بوصاصو هذا الصباح.

وأضاف محمد إنه قتل «في سوق الأسماك عندما كان متجها إلى ميناء بوصاصو هذا الصباح. أصابه الرجلان المسلحان بمسدسين بعدة طلقات في الرأس».

ونُقل فورموسا سريعا إلى المستشفى حيث توفي متأثرا بإصاباته.

وقال محمد إن قوات الأمن قتلت أحد المهاجمين بالرصاص في الموقع واحتجزت الآخر.

وقالت حركة الشباب إنها نفذت الهجوم واتهمت فورموسا بأنه موجود في الصومال بصورة غير مشروعة.

وقال المتحدث باسم العمليات العسكرية لحركة الشباب عبد العزيز أبو مصعب «نفذنا العملية… حذرناه لكنه لم يستجب. كان في الصومال بصورة غير مشروعة».

 

مقالات ذات صلة