هيومن رايتس ووتش تتهم الحوثيين باحتجاز رهائن وارتكاب «انتهاكات خطيرة»

اتهمت منظمة «هيومن رايتس ووتش» غير الحكومية المدافعة عن حقوق الإنسان، المتمردين الحوثيين باحتجاز رهائن وارتكاب «انتهاكات خطيرة» بحق محتجزين لديهم، بما في ذلك التعذيب.

وقالت المنظمة في بيان، إنها «وثّقت 16 حالة احتجز فيها الحوثيون أشخاصًا بطريقة غير قانونية، غالبًا لإجبار أقاربهم على دفع المال أو لمبادلتهم مع محتجزين لدى قوات معادية»

وأضافت إن «معاملة المسؤولين الحوثيين للمحتجزين قاسية ووصلت في العديد من الحالات إلى التعذيب».

وأوضحت أن «محتجزين سابقين وصفوا كيف ضربهم المسؤولون الحوثيون بقضبان حديد وخشب وبالبنادق وقالوا إن الحراس جلدوا المساجين وكبّلوهم بالجدران وضربوهم بالخيزران على أقدامهم كما هددوا باغتصابهم أو اغتصاب أفراد من أُسرهم».

وأكدت هيومن رايتس ووتش، أنه على السلطات الحوثية أن تفرج فورًا عن المحتجزين تعسفا وأن توقف الإخفاءات القسرية وأن تحقق جديًا مع المسؤولين عن التعذيب واحتجاز الرهائن وتعاقبهم، مذكرة بأن احتجاز رهائن يشكل «جريمة حرب».

الوسوم

مقالات ذات صلة