«يونيسيف» تشيد بـ«الهلال الأحمر» الكويتي في تخفيف معاناة الأطفال

أشادت المدير التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) هنريتا فور اليوم الأربعاء بالجهود التي تبذلها جمعية الهلال الأحمر الكويتي في سبيل تخفيف معاناة الأطفال ضحايا الكوارث والأزمات حول العالم وتوفير سبل العيش الكريم لهم.

وقالت فور  عقب لقائها والوفد المرافق رئيس مجلس إدارة (الهلال الأحمر) الدكتور هلال الساير بمبادرات الجمعية الإنسانية وسعيها الحثيث لتنمية المجتمعات الضعيفة والحد من تداعيات الكوارث الطبيعية أو تلك التي من صنع الإنسان.

وأضافت أن السمعة المتميزة التي اكتسبتها الجمعية عالميا تدعو إلى التعرف عن كثب إلى برامجها وأنشطتها وتوثيق عرى التعاون معها وتنفيذ مشاريع مشتركة تعبر عن وحدة الهدف وتطابق البرامج وتجسد نبل المقاصد التي يسعى لها الجانبان.

وأوضحت أنه تم خلال الاجتماع مناقشة أوجه ومجالات التعاون والشراكة الإنسانية وتعزيز أوجه الرعاية والحماية للأطفال والعمل على حشد الدعم والتأييد للقضايا الإنسانية العاجلة والملحة.

وأفادت بأنه تم بحث سبل تعزيز آليات التنسيق بين الجانبين وتبادل الخبرات والمعلومات حول البرامج والمشروعات التي ينفذها الجانبان لتنمية المجتمعات الهشة وتعزيز قدرتها على مواجهة ظروفها الطارئة وصون كرامتها الإنسانية.

من جانبه رحب رئيس مجلس إدارة (الهلال الأحمر) الدكتور هلال الساير في تصريح مماقثل بزيارة الوفد الأممي لافتا إلى حرص الجمعية على فتح مجالات أرحب للتعاون البناء بين الطرفين في الجانب الإنساني.

وأكد الساير حرص الجمعية الدائم على مد جسور التواصل والتعاون مع وكالات ومنظمات العون الإنساني الإقليمية والدولية من أجل مستقبل أفضل للعمل الإنساني.

وأشار إلى حرص الجمعية على تعزيز مجالات الشراكة بين الجانبين وتنفيذ برامج ميدانية مشتركة تراعي احتياجات الطفولة في المجالات كافة.

مقالات ذات صلة