«قراصنة» يحاولون سرقة 13 مليون يورو من أكبر بنوك مالطا

تعرض «بنك أوف فاليتا» أكبر مصارف مالطا، اليوم الأربعاء، لهجوم إلكتروني من قراصنة حاولوا الاستيلاء على 13 مليون يورو، بحسب ما أعلن رئيس الوزراء جوزيف موسكات.

وحجب البنك الذي تعد الحكومة أكبر مساهميه أنظمته وأغلق فروعه وموزعاته الآلية للنقود، كما علق معاملاته عبر الهواتف الذكية والانترنت، كما تم وقف خدمة موقعه الإلكتروني.

وأوضح البنك، أن حسابات الزبائن «لم تمس بأي شكل ولا تعرضت لاضرار»، مشيرًا إلى عودة خدماته إلى وضعها العادي بأسرع ما يمكن.

وأوضح موسكات أمام البرلمان أن قراصنة حاولوا تحويل مبالغ في البنك الى تشيكيا وهونغ كونغ والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

وأكد أنه تم تتبع هذه التحويلات وتجري عمليات «إلغائها».

مقالات ذات صلة