الديوان الأميري لشؤون الأسرة الحاكمة: السعودية والكويت دولة وشعب ومصير ومستقبل واحد

أعرب وكيل الديوان الأميري لشؤون الأسرة الحاكمة الشيخ صباح ناصر الصباح اليوم الثلاثاء عن سعادته وإعجابه بمعرض (الفهد..روح القيادة)، وما شاهده في أجنحته، واصفا إياه بالعمل «الجبار والمبهر».

وقال الصباح في تصريح صحافي بعد زيارته المعرض ان «السعودية والكويت دولة واحدة وشعب واحد ومصير واحد ومستقبل واحد»، معربا عن تقديره للعمل والقائمين على تنفيذه اذ يسهم المعرض بالحفاظ على مقتنيات الملك فهد بن عبدالعزيز وإبرازها بشكل يليق بمقامه.

وأضاف «في الكويت نشعر بتأثر كبير بالملك فهد بن عبدالعزيز والموقف التاريخي في نصرة الكويت وأهلها»، مؤكدا أن العلاقات ممتدة وتاريخية ولها جذورها منذ عهد الملك عبدالعزيز والشيخ مبارك الصباح.

وقال ان تنظيم معرض (الفهد.. روح القيادة) في الكويت دليل على حب قيادة المملكة العربية السعودية وشعبها للكويت وأهلها وتقديرا لهم، مضيفا «نعتز كثيرا ونتشرف باحتضان المعرض وفعالياته».

وقدم شكره لرئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض للأمير محمد بن فهد ورئيس اللجنة التنفيذية للمعرض الأمير تركي بن محمد بن فهد ولجميع القائمين على المعرض.

يذكر أن المعرض خصص جناحا ضخما بمسمى (أخوة راسخة) يجسد العلاقات السعودية الكويتية منذ عهد الملك عبدالعزيز والأمير الشيخ مبارك الصباح وحتى وقتنا الحاضر وذلك عبر صور تحكي تاريخ هذه العلاقة المميزة.

ويسلط المعرض الضوء على جانب من حياة الملك فهد بن عبدالعزيز ومقتنياته الشخصية عبر تقديمها بأسلوب احترافي يراعي التناسق في المراحل والتواريخ والمحتوى وباستخدام وسائل التقنية الحديثة بأسلوب تشويقي مثل الهولوجرام والتقنيات الصوتية الحديثة.

مقالات ذات صلة