أول رد من الجيش الكويتي على سحب أمريكا البطاريات المضادة للطائرات

ردت رئاسة الأركان العامة للجيش الكويتي، على الأنباء التي أثيرت حول سحب الولايات المتحدة بعض البطاريات المضادة للطائرات وصواريخ باتريوت من الكويت ودول أخرى في المنطقة، موضحة أنه مجرد داخلي روتيني.

وقالت رئاسة الأركان الكويتية، في بيان لها، اليوم، إن هذا الإجراء يخضع لتقدير القوات الأمريكية وبالتنسيق مع الجيش الكويتي، وذلك وفقًا لوكالة رويترز.

وأوضح البيان، أن «ما سيتم سحبه مخصص لتأمين حماية القوات الأمريكية»، مؤكدًا أن منظومة الباتريوت الكويتية، وبشكل مستقل، تؤمن الحماية والتغطية الكاملة للحدود الجغرافية لدولة الكويت.

وكانت صحيفة «وول ستريت جورنال» الأمريكية، نقلت عن مسؤولين عسكريين أمريكيين، قولهم إن الولايات المتحدة تسحب بعض بطارياتها المضادة للطائرات والصواريخ من الشرق الأوسط.

وقال التقرير، الذي نشرته الصحيفة: إن البنتاجون سيزيل أنظمة الصواريخ من المنطقة خلال شهر أكتوبر المقبل.

وأضافت، أنه سيتم سحب أربعة أنظمة صواريخ باتريوت من الأردن والكويت والبحرين، لافتة إلى أن خطوة البنتاجون هذه تهدف إلى إعادة توطين تلك المنظومات، وتشير إلى تحول في التركيز بعيدا عن الصراعات طويلة الأمد في الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة