قرارات مفاجئة لـ«البشير».. يحل الحكومة ويفرض الطوارئ ويدعو لتأجيل التعديلات الدستورية

أعلن الرئيس السوداني عمر البشير، اليوم الجمعة، حل الحكومة المركزية وحكومات الولايات وفرض حالة الطوارئ في البلاد لمدة عام.

كما دعا البشير في خطاب نقله التلفزيون على الهواء مباشرة البرلمان إلى تأجيل التعديلات الدستورية التي كان من شأنها أن تسمح له بخوض انتخابات الرئاسة لولاية جديدة.

وقال البشير: أخاطبكم اليوم وبلادنا تجتاز مرحلة صعبة ومعقدة من تاريخها، مضيفا أننا سنخرج من هذه المرحلة أكثر إصرارا على بناء أمتنا المستقرة.

وأكد أن البعض حاول القفز على المطالب وقيادة البلاد إلى مصير مجهول، قائلا إننا نجدد دعوتنا للجلوس إلى طاولة الحوار لتجنيب الوطن المصائب.

وقال إن الدروس المستفادة تشير إلى أنه لا بديل للحوار إلا الحوار ولا منتصر ولا مهزوم في الوقوف مع الوطن.

وكانت وسائل إعلام مختلفة قد ذكرت، اليوم الجمعة، أن البشير سيعلن حالة الطوارئ وتخليه عن رئاسة الحزب الحاكم.

مقالات ذات صلة