ليفربول يودع كأس الرابطة بعد الهزيمة من تشيلسي

وضعت عبقرية إيدن هازارد حدًا لانطلاقة ليفربول المثالية هذا الموسم بعدما قاد تشيلسي للفوز 2-1 في استاد أنفيلد في الدور الثالث بكأس رابطة الأندية الانجليزية لكرة القدم، أمس الأربعاء.

واستهل ليفربول الموسم بتحقيق ستة انتصارات متتالية في الدوري الممتاز بجانب فوز في دوري أبطال أوروبا لكنه خرج من كأس الرابطة بعد عزف منفرد من هازارد منح فريق المدرب ماوريتسيو ساري هدف الانتصار في الدقيقة 85.

ووضع دانييل ستوريدغ ليفربول في المقدمة قبل أن يتعادل ايمرسون لتشيلسي في الدقيقة 79 من متابعة لتسديدة بالرأس من روس باركلي ارتدت من الحارس سيمون مينيوليه بعد ركلة حرة نفذها هازارد.

وحسم النجم البلجيكي الذي نزل بديلًا في الدقيقة 56 اللقاء بعد مراوغة العديد من لاعبي ليفربول وأنهى الهجمة التي قادها بنفسه بشكل رائع.

وسيتجدد اللقاء بين الفريقين في استاد ستامفورد بريدج يوم السبت في الدوري الممتاز.

مقالات ذات صلة