«البيئة»: المتغيرات الناتجة عن حريق أحد مباني العاصمة في حدود المسموح بها

أكدت الهيئة العامة للبيئة الكويتية، أن أغلب المتغيرات الناتجة عن الحريق الذي اندلع في مبنى قيد الإنشاء في منطقة شرق بالعاصمة اليوم الخميس، كانت ضمن الحدود المسموح بها ولم تتأثر المناطق السكنية القريبة من موقع الحادث بالملوثات.

وقال مدير إدارة رصد ومتابعة جودة الهواء في الهيئة أيمن بوجبارة لوكالة الأنباء الكويتية (كونا)، إن الإدارات المعنية في الهيئة قامت بمعاينة الموقع ومراقبة تراكيز الملوثات في الهواء المحيط عن طريقة الشبكة الوطنية لمحطات رصد جودة الهواء.

وأوضح بوجبارة، أن المتغيرات كانت ضمن الحد المسموح به بسبب بطء سرعة الرياح وتغير اتجاهها الناتج عن تأثير ارتفاع المباني.

وكانت الإدارة العامة للإطفاء الكويتية، أعلنت في بيان صباح اليوم، مكافحتها لحريق وقع في مبنى قيد الإنشاء في منطقة شرق.

مقالات ذات صلة