«أوقاف القدس»: الاحتلال يتعدى على المصلين بالاقصى

قالت دائرة الأوقاف في القدس إن أعدادا كبيرة من شرطة الاحتلال اقتحمت ساحات المسجد الأقصى واعتدت على من فيه بالضرب بعد اندلاع حريق في غرفة تابعة للشرطة في المسجد.

وقالت الشرطة «الإسرائيلية» إن زجاجة حارقة ألقيت على الغرفة التي تبعد عدة أمتار عن قبة الصخرة مما أدى إلى اندلاع النيران فيها، وأضافت أنها اعتقلت مشتبها به.

وأظهر لقطات فيديو متداولة تصاعد الدخان من الغرفة ومطاردة قوات الأمن الإسرائيلية للمصلين في ساحات الأقصى والقبض على عدد منهم.

وذكر مصور رويترز قرب الموقع أن قوات الأمن «الإسرائيلية» أغلقت بوابات المسجد الأقصى بعد إخراج المصلين منه، وأقيمت صلاة العصر خارجه.

وقال مسؤول الإعلام في دائرة الأوقاف فراس الدبس في تصريحات صحافية «ما جرى في الأقصى المبارك.. تم ضرب الجميع.. ضرب النساء.. ضرب الأطفال.. ضرب المرجعيات الدينية».

وأضاف «الوضع في الأقصى متأزم كثيرا وصعب كثيرا ويحتاج إلى تحرك سريع».

مقالات ذات صلة