«القوى العاملة»: لن يصرف دعم العمالة الوطنية لحملة المؤهل المتوسط إلا بعد «دورة تدريبية»

صرحت نائب المدير العام لقطاع القوى العاملة الوطنية بالهيئة العامة للقوى العاملة ايمان الانصاري بأنه تطبيقا لقرار مجلس الوزراء الموقر رقم ١٤٣٩ لسنة ٢٠١٨ لن يتم قبول طلبات صرف دعم العمالة الوطنية لحملة المؤهل المتوسط إلا لمن لديه دورة مدتها سنه ودورة مدتها سنتان لمن هم دون المتوسط ، أو مدة خبرة مسجلة لدي المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية تعادل مدة الدورات المشار اليها.

وأضافت الانصاري أن المادة الثانية من القرار المشار إليه وضعت شرطاً جديداً لصرف الدعم لحملة المؤهل المتوسط فما دون يبدأ العمل به اعتباراً من 2019/4/1 إذ يجب الحصول على دورة مدتها سنة لحملة المؤهل المتوسط ، ودورة مدتها سنتان لمن دون المتوسط معتمدة من الهيئة العامة للتعليم التطبيقي حتى يتم صرف دعم العمالة لهم – واستثنى القرار من ذلك الشرط من لهم مدة خبرة بالقطاع الأهلي تعادل مدة تلك الدورات.

وعن حملة المؤهلات المتوسطة فما دون الجاري الصرف لهم حالياً قبل العمل بهذا القرار أكدت الانصاري أن القرار استثنى المستفيدين من دعم العمالة الجاري الصرف لهم وقت صدوره من هذا الشرط ، حيث يستمر صرف الدعم لهم ما لم تنقطع علاقة العمل إذ تطبق أحكام المادة السابقة على من ينتقل من جهة عمل إلى جهة أخرى أو حتى ذات الجهة بعد العمل بهذا القرار إذ تبين وجود فترة تأمينية غير مؤمن عليها بين وجهتي العمل.

وأشارت الانصاري إلى أن القرار صدر بتاريخ ١٥ / ١٠ / ٢٠١٨ وقد حدد تاريخ ١ / ٤ / ٢٠١٩ موعدا للعمل بهذا الشرط حيث راعى القرار منح مهلة لتلك الفئات تقارب ستة أشهر لتوفيق أوضاعهم تنتهي بحلول الشهر القادم

واختتمت الانصاري أن الهيئة لا تدخر جهدا نحو اعادة التوازن لسوق العمل الكويتي من أجل رفع مهارة العاملين ودفعهم إلى تنمية قدراتهم الذاتية.

مقالات ذات صلة