بومبيو يشيد بجهود سمو الأمير في رأب الصدع الخليجي

أشاد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، اليوم الخميس، بالمساعي التي يبذلها سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد للحفاظ على الاستقرار في المنطقة، مشيرا في هذا الصدد إلى دور سموه في رأب الصدع الخليجي.

وقال بومبيو في مقابلة مع تلفزيون الكويت بمناسبة أول زيارة يقوم بها إلى الكويت منذ توليه مهام منصبه في ابريل 2018، إن جهود وساطة سمو أمير البلاد لحل الأزمة الخليجية «محل تقدير»، مشيدا كذلك بمساعي سموه للحفاظ على الاستقرار والازدهار في المنطقة.

كما أثنى وزير الخارجية الأميركي على الكويت وشعبها ووصفها بأنها «الأكثر سخاء» فيما يتعلق بجهود دعم العمل الإنساني الدولي وخاصة فيما يتعلق بالأوضاع في اليمن وسورية.

وشدد على أن الولايات المتحدة والكويت ترتبطان بشراكة استراتيجية، لافتا في هذا الصدد إلى أن البلدين يتمتعان بتاريخ طويل من الصداقة والتعاون ويتقاسمان قيما مشتركة.

وأشار إلى ان زيارته للكويت جاءت للمشاركة في الحوار الاستراتيجي الأميركي الكويتي الذي بدأ انعقاده في 2016 لبحث العديد من مجالات التعاون الثنائي المتنامي بين البلدين بما في ذلك الدفاع ومكافحة الإرهاب والأمن السيبراني وتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية.

وثمن الجهود التي تقوم بها الكويت لتعزيز الشراكة معها، مؤكدا أن التعاون في مجال الأمن السيبراني أضحى ضرورة ملحة لمواجهة التحديات الاقليمية والدولية.

 

مقالات ذات صلة