تزمنًا مع «العودة الكبرى».. استشهاد فلسطيني بنيران «الاحتلال» على حدود غزة

قال مسؤولون في وزارة الصحة الفلسطينية إن فلسطينيا استشهد بنيران الاحتلال الإسرائيلي بالقرب من حدود قطاع غزة اليوم السبت، حيث تحتشد القوات «الإسرائيلية» على الحدود قبيل مسيرة لإحياء الذكرى السنوية الأولى لتصاعد الاحتجاجات في هذه المنطقة.

وقال الجيش «الإسرائيلي» إنه ليس لديه علم بالواقعة.

وقال مسعفون إن الفلسطيني أصيب بشظايا رصاص قبل الفجر في موقع يشهد احتجاجات ليلية متكررة بالقرب من الحدود.

وذكر الجيش أمس الجمعة أن الفلسطينيين كانوا يلقون عبوات ناسفة على السياج الحدودي.

وتصاعد التوتر على الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة في الأسبوع الماضي قبيل إحياء ذكرى احتجاجات (مسيرة العودة الكبرى) التي بدأت يوم 30 مارس في العام الماضي.

ومن المتوقع أن يشارك عشرات الآلاف من الفلسطينيين في الاحتجاجات التي أسفرت عن سقوط قتلى من قبل.

ويعمل الوسطاء المصريون على تجنب إراقة المزيد من الدماء.

وقال قياديون من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) والجهاد الإسلامي إن محادثات الهدنة تحقق تقدما.

مقالات ذات صلة