البيان الختامي للقمة العربية يؤكد أن ما يجمع الشعوب العربية أكثر مما يفرقها

أكد البيان الختامي للقمة العربية الـ 30 المنعقدة في تونس أن ما يجمع الشعوب العربية أكثر مما يفرقها.

وأضاف أنه من غير المقبول بقاء المنطقة العربية مسرحا للتدخلات الخارجية، مجددا التأكيد على مركزية القضية الفلسطينية للعرب.

وأكد البيان الختامي التمسك بقيام دولة فلسطينية على حدود 67 وعاصمتها القدس، وعدم شرعية القرار الأميركي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وشدد على أن الجولان أرض سورية محتلة وفق القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن، ورفض الخيارات العسكرية التي من شأنها تعميق معاناة الشعب السوري، مؤكدا الدعم العربي الكامل لسورية في استعادة الجولان المحتل.

مقالات ذات صلة