«السبيعي» يحذر الوزراء: «الغرور الوزاري» قد يكون سببًا في الإقصاء عن المنصب

حذر النائب الحميدي السبيعي، الوزراء لا سيما المهددين بالاستجواب منهم من تكرار أخطاء من سبقهم من الوزراء، الذين راحوا ضحية غرور وثقة مفرطة بأنهم سيتجاوزون استجوابات قُدمت لهم، مشيرا في هذا الصدد إلى الوزيرين السابقين الشيخ سلمان الحمود والشيخ محمد العبد الله.

وأضاف السبيعي، أن الغرور الوزاري قد يكون سببًا في إقصاء وزراء عن مناصبهم، لافتًا إلى ان الوزير السابق سلمان الحمود اعتقد أن وجود أغلبية نيابية في انتخابات الرئاسة يعني أنه قادر على إيجاد أغلبية داعمة له في الاستجواب لذلك رفض أخذ مهلة لإيجاد حلول في موضوع الإيقاف، إلا أن الحمود لم يقرا الوضع جيدًا خصوصًا أن أداءه في الاستجواب لم يكن جيدًا فاستحق تقديم طلب طرح الثقة به فقدم استقالته .

وقال النائب، إن الوزير السابق الشيخ محمد العبد الله مارس الغرور ذاته عندما اعتقد أن سبعة نواب فقط سيوقعون طلب طرح الثقة به في استجوابه الأخير، إلا ان حقيقة الأمر كانت خلاف ذلك فسقط الوزير العبد الله نتيجة هذا الغرور ، وهو ما قد يتعرض له وزراء آخرون إذا أصابهم الغرور والثقة المفرطة بتجاوز الاستجوابات من دون أن يقدموا ما يفند استجواباتهم

 

مقالات ذات صلة