وزير النفط الإيراني: «أوبك» ليست كافية لإنتاج المزيد

حمّل وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب مسؤولية ارتفاع أسعار النفط، محذرًا من أن الوسيلة الوحيدة لإعادة التوازن إلى السوق، هي تعليق العقوبات المفروضة على طهران.

وقال زنغنه إن «أوبك» ليس لديها الطاقة الإنتاجية الكافية لإنتاج مزيد من النفط، ولتعويض الهبوط في مبيعات الخام الإيرانية.

وأضاف أنه إذا كان ترامب يريد إعادة الاستقرار إلى سوق النفط، فعليه أن يعلق عقوبات طهران، لافتًا إلى أن الصين وأوروبا ستضرران بشدة من العقوبات الأميركية على إيران.

من جهة أخرى، ارتفع سعر برميل النفط الكويتي 92 سنتًا في تداولات أمس، ليبلغ 80.59 دولار، مقابل 79.67 دولار للبرميل في تداولات الجمعة الماضي، وفقًا للسعر المعلن من «مؤسسة البترول»، (وكالات).

وفي الأسواق العالمية، اتسمت أسواق النفط بالقوة مجددًا، ليسجل الخام الأميركي أعلى مستوى له منذ نوفمبر 2014، ويظل خام برنت قُرب ذروته في 4 سنوات التي بلغها في الجلسة السابقة مع تأهب الأسواق لشح المعروض فور بدء عقوبات أميركية على إيران الشهر المقبل.

وبلغ خام القياس العالمي برنت 85.28 دولار للبرميل في العقود الآجلة مرتفعًا 30 سنتًا بما يعادل 0.4 في المئة عن الإغلاق السابق، وغير بعيد عن ذروة 85.45 دولار التي بلغها خلال الجلسات السابقة، وهي الأعلى منذ نوفمبر 2014. وفي ظل ارتفاع أسعار النفط إلى أعلى مستوياتها في 4 سنوات، يتجدد الاهتمام في الكونغرس بمقترحات ظلت مجمدة لفترة طويلة تسمح للولايات المتحدة بمقاضاة دول «أوبك» وذلك بعد أن اُعتبرت يوما ذات فرصة ضئيلة في أن تتحول إلى قانون.

مقالات ذات صلة